Menu
أسعار النفط تسجل أكبر تراجع أسبوعي منذ 12 عامًا

سجلت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط ارتفاعًا كبيرًا في التعاملات الأمريكية، أمس الاثنين، مع اتجاه المتعاملين نحو تكوين مخزون لديهم على أمل اتخاذ دول منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، والدول النفطية الحليفة من خارج المنظمة (تحالف أوبك بلس)، قرارًا بخفض إنتاجها خلال الاجتماع المقرر لهذه الدول الأعضاء في اجتماعها خلال الفترة من 4 إلى 6 مارس الحالي.

وارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط، وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي بمقدار 1.99 دولار، أي بنسبة 4.5% إلى 46.75 دولار للبرميل تسليم أبريل المقبل. وكان سعر الخام قد أنهى تعاملات الأسبوع الماضي يوم الجمعة بتراجع قدره 2.33 دولار أي بنسبة 5% إلى 44.76 دولار للبرميل تسليم أبريل المقبل، وهو أقل مستوى له منذ ديسمبر 2018.

وفقدت أسعار النفط حوالي 16% في الأسبوع الماضي ككل وهو أكبر تراجع أسبوعي للأسعار منذ أكثر من 12 عامًا.

من ناحية أخرى، أظهر تقرير إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الشهري تراجع إنتاج الولايات المتحدة خلال ديسمبر الماضي إلى 12.78 مليون برميل يوميًا مقابل 12.86 مليون برميل يوميًا خلال الشهر السابق.

وفي الوقت نفسه، فإنَّ التقارير الأسبوعية الصادرة عن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية منذ يناير الماضي أشارت إلى ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة من النفط ليصل إلى مستوى قياسي قدره 13 مليون برميل يوميًا.

في الوقت نفسه، يراهن التجار على تحرك البنوك المركزية في العالم وإعلان تخفيف السياسة النقدية لتحفيز الاقتصاد العالمي في مواجهة التداعيات الاقتصادية لأزمة انتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد – 19).

من جهتها، قالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أمس الاثنين: إنَّ الحكومات يجب أن تدعم الوظائف والشركات والسيولة داخل الأسواق في مواجهة فيروس كورونا المتحور (كوفيد – 19).

وقالت المنظمة: «بات الاقتصاد العالمي في وضعه الأكثر خطورة منذ الأزمة المالية العالمية عام 2008».

2020-03-03T05:26:49+03:00 سجلت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط ارتفاعًا كبيرًا في التعاملات الأمريكية، أمس الاثنين، مع اتجاه المتعاملين نحو تكوين مخزون لديهم على أمل اتخاذ دول منظمة البلدان
أسعار النفط تسجل أكبر تراجع أسبوعي منذ 12 عامًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أسعار النفط تسجل أكبر تراجع أسبوعي منذ 12 عامًا

فقدت حوالي 16%..

أسعار النفط تسجل أكبر تراجع أسبوعي منذ 12 عامًا
  • 757
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
8 رجب 1441 /  03  مارس  2020   05:26 ص

سجلت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط ارتفاعًا كبيرًا في التعاملات الأمريكية، أمس الاثنين، مع اتجاه المتعاملين نحو تكوين مخزون لديهم على أمل اتخاذ دول منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، والدول النفطية الحليفة من خارج المنظمة (تحالف أوبك بلس)، قرارًا بخفض إنتاجها خلال الاجتماع المقرر لهذه الدول الأعضاء في اجتماعها خلال الفترة من 4 إلى 6 مارس الحالي.

وارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط، وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي بمقدار 1.99 دولار، أي بنسبة 4.5% إلى 46.75 دولار للبرميل تسليم أبريل المقبل. وكان سعر الخام قد أنهى تعاملات الأسبوع الماضي يوم الجمعة بتراجع قدره 2.33 دولار أي بنسبة 5% إلى 44.76 دولار للبرميل تسليم أبريل المقبل، وهو أقل مستوى له منذ ديسمبر 2018.

وفقدت أسعار النفط حوالي 16% في الأسبوع الماضي ككل وهو أكبر تراجع أسبوعي للأسعار منذ أكثر من 12 عامًا.

من ناحية أخرى، أظهر تقرير إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الشهري تراجع إنتاج الولايات المتحدة خلال ديسمبر الماضي إلى 12.78 مليون برميل يوميًا مقابل 12.86 مليون برميل يوميًا خلال الشهر السابق.

وفي الوقت نفسه، فإنَّ التقارير الأسبوعية الصادرة عن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية منذ يناير الماضي أشارت إلى ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة من النفط ليصل إلى مستوى قياسي قدره 13 مليون برميل يوميًا.

في الوقت نفسه، يراهن التجار على تحرك البنوك المركزية في العالم وإعلان تخفيف السياسة النقدية لتحفيز الاقتصاد العالمي في مواجهة التداعيات الاقتصادية لأزمة انتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد – 19).

من جهتها، قالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أمس الاثنين: إنَّ الحكومات يجب أن تدعم الوظائف والشركات والسيولة داخل الأسواق في مواجهة فيروس كورونا المتحور (كوفيد – 19).

وقالت المنظمة: «بات الاقتصاد العالمي في وضعه الأكثر خطورة منذ الأزمة المالية العالمية عام 2008».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك