Menu
جريزمان يقود فرنسا لاجتياز ألبانيا بثنائية في تصفيات «يورو 2020»

أحرز النجم الفرنسي أنطوان جريزمان هدفًا وصنع آخر، ليقود منتخب بلاده للتغلب 2 / صفر على مضيفه منتخب ألبانيا أمس الأحد، في ختام مبارياته بالمجموعة الثامنة للتصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2020).

وأسفرت باقي المباريات التي جرت اليوم بالجولة ذاتها لنفس المجموعة عن فوز منتخب تركيا 2 / صفر على مضيفه منتخب أندورا، فيما تغلب منتخب أيسلندا 2 / 1 على مضيفه منتخب مولدوفا.

وارتفع رصيد المنتخب الفرنسي (بطل العالم)، الذي حسم تأهله لـ(يورو 2020) منذ الجولة الماضية، إلى 25 نقطة، متفوقًا بفارق نقطتين على أقرب ملاحقيه منتخب تركيا، الذي صعد معه للبطولة القارية.

واحتل منتخب أيسلندا المركز الثالث برصيد 19 نقطة، بفارق ست نقاط أمام منتخب ألبانيا، صاحب المركز الرابع، فيما تواجد منتخب أندورا في المركز الخامس بأربع نقاط، وتذيل منتخب مولدوفا الترتيب بثلاث نقاط.

وتقدم كورينتين توليسو لمصلحة فرنسا مبكرًا في الدقيقة التاسعة، من متابعة لتمريرة من جريزمان، الذي أضاف الهدف الثاني للمنتخب الملقب بـ(الديوك) في الدقيقة 30، ليأتي احتفال المنتخب الفرنسي بخوضه المباراة رقم 100 تحت قيادة مدربه المحلي ديدييه ديشان على أفضل وجه.

وأقيم اللقاء في ظل أجواء احتفالية بافتتاح الملعب الوطني بالعاصمة الألبانية تيرانا، الذي استضاف المباراة، حيث حضر اللقاء السلوفيني أليكسندر سيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، بالإضافة للعديد من المسؤولين الرياضيين في ألبانيا.

من جانبه، حقق متخب تركيا فوزًا مستحقًا 2 / صفر على مضيفه منتخب أندورا.

وارتدى إنيس أونال ثوب الإجادة في المباراة، بعدما أحرز هدفي المنتخب التركي في الدقيقتين 17 و21 من ركلة جزاء.

وتغلب المنتخب الأيسلندي 2 / 1 على مضيفه المولدوفي، حيث تقدم الضيوف بهدف عبر بيركير بيارناسون في الدقيقة 17، قبل أن يتعادل منتخب مولدوفا في الدقيقة 56 عن طريق نيكولاي ميلينسيانو.

ولم يهنأ أصحاب الأرض بهدف التعادل كثيرًا، بعدما سجل جيلفي سيجوردسون الهدف الثاني لأيسلندا في الدقيقة 65، قبل أن يهدر نفس اللاعب ركلة جزاء في الدقيقة 79 .

وتبادل كلا المنتخبين الهجمات خلال الدقائق الأولى للمباراة، قبل أن تشهد الدقيقة الثامنة هدفًا لمنتخب فرنسا عن طريق كورينتين توليسو، الذي تابع ركلة حرة من الناحية اليمنى، نفذها جريزمان عرضية، ليقابلها نجم فريق بايرن ميونخ الألماني بضربة رأس رائعة، واضعًا الكرة على يمين إيتريت بيريشا، حارس مرمى منتخب ألبانيا داخل الشباك.

هدأ إيقاع المباراة نسبيًا، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب دون خطورة على المرميين، قبل أن يضاعف المنتخب الفرنسي النتيجة بهدف آخر في الدقيقة 31 عن طريق جريزمان.

وتابع جريزمان تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليسرى عن طريق زميله ليو دوبوا، الذي استخلص الكرة بمهارة من الدفاع الألباني، قبل أن يرسلها لنجم برشلونة الإسباني، الخالي من الرقابة، الذي سدد مباشرة في حراسة المدافعين، واضعًا الكرة زاحفة على يسار بيريشا، الذي اكتفى بالنظر إليها وهي تعانق شباكه.

وكاد كليمون لينجليه يحرز هدفًا آخر لفرنسا في الدقيقة 39، عندما لعبت ركلة ركنية من الناحية اليسرى عن طريق جريزمان، ليسدد ضربة رأس لكنها افتقدت للدقة لتمر الكرة فوق العارضة مباشرة، وينتهي الشوط الأول بتقدم فرنسا 2 / صفر على ألبانيا.

بدأ الشوط الثاني بهجوم مباغت من جانب منتخب ألبانيا، الذي كاد يقلص الفارق في الدقيقة 47، عندما تلقى السيد هيساج تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليمنى، ليسدد مباشرة لكنه وضع الكرة بجوار القائم الأيسر.

ورد منتخب فرنسا بهجمة منظمة في الدقيقة 51، حيث مرر جريزمان تمريرة حريرية لأوليفيه جيرو، الذي سدد مباشرة من داخل المنطقة على يسار الحارس الألباني، الذي أبعد الكرة بصعوبة لركنية لم تسفر عن شيء.

ومرر جريزمان كرة أخرى لوسام بن يدر داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 54 لكن بيريشا أمسك الكرة في الوقت المناسب، فيما سدد كايدي باري من داخل المنطقة في الدقيقة التالية، غير أن الكرة اصطدمت في الدفاع الفرنسي لتخرج لركنية لم تستغل.

ونظم منتخب ألبانيا هجمة في الدقيقة 60 أثمرت عن تسديدة ضعيفة من داخل المنطقة عن طريق راي ماناج ذهبت ضعيفة لأحضان ستيف مانداندا، حارس مرمى فرنسا.

ولم تمر سوى أربع دقائق، حتى أطلق جيرو قذيفة من داخل المنطقة، تصدى لها بيريشا بصعوبة بالغة، لترتد الكرة من يده دون أن تجد من يتابعها، فيما سدد ديبوا من داخل المنطقة في الدقيقة 67 أبعدها الحارس الألباني لركنية لم تثمر عن أي جديد.

ووقف القائم الأيمن حائلًا دون تسجيل المنتخب الفرنسي هدفًا آخر في الدقيقة 71 عندما تصدى لتسديدة من داخل المنطقة عن طريق جيرو، الذي وجد نفسه منفردًا بالمرمى من تمريرة ماكرة من جريزمان.

عادت المباراة للهدوء من جديد، حيث استحوذ المنتخب الفرنسي على الكرة في أغلب الفترات، ولكن بلا فاعلية على المرمى، لينتهي اللقاء بفوز سهل لفرنسا 2 / صفر على ألبانيا.

2020-11-21T05:05:13+03:00 أحرز النجم الفرنسي أنطوان جريزمان هدفًا وصنع آخر، ليقود منتخب بلاده للتغلب 2 / صفر على مضيفه منتخب ألبانيا أمس الأحد، في ختام مبارياته بالمجموعة الثامنة للتصفيا
جريزمان يقود فرنسا لاجتياز ألبانيا بثنائية في تصفيات «يورو 2020»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

جريزمان يقود فرنسا لاجتياز ألبانيا بثنائية في تصفيات «يورو 2020»

فوز تركيا على منتخب أندورا فيما تغلبت أيسلندا على مولدوفا

جريزمان يقود فرنسا لاجتياز ألبانيا بثنائية في تصفيات «يورو 2020»
  • 67
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
21 ربيع الأول 1441 /  18  نوفمبر  2019   07:41 ص

أحرز النجم الفرنسي أنطوان جريزمان هدفًا وصنع آخر، ليقود منتخب بلاده للتغلب 2 / صفر على مضيفه منتخب ألبانيا أمس الأحد، في ختام مبارياته بالمجموعة الثامنة للتصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2020).

وأسفرت باقي المباريات التي جرت اليوم بالجولة ذاتها لنفس المجموعة عن فوز منتخب تركيا 2 / صفر على مضيفه منتخب أندورا، فيما تغلب منتخب أيسلندا 2 / 1 على مضيفه منتخب مولدوفا.

وارتفع رصيد المنتخب الفرنسي (بطل العالم)، الذي حسم تأهله لـ(يورو 2020) منذ الجولة الماضية، إلى 25 نقطة، متفوقًا بفارق نقطتين على أقرب ملاحقيه منتخب تركيا، الذي صعد معه للبطولة القارية.

واحتل منتخب أيسلندا المركز الثالث برصيد 19 نقطة، بفارق ست نقاط أمام منتخب ألبانيا، صاحب المركز الرابع، فيما تواجد منتخب أندورا في المركز الخامس بأربع نقاط، وتذيل منتخب مولدوفا الترتيب بثلاث نقاط.

وتقدم كورينتين توليسو لمصلحة فرنسا مبكرًا في الدقيقة التاسعة، من متابعة لتمريرة من جريزمان، الذي أضاف الهدف الثاني للمنتخب الملقب بـ(الديوك) في الدقيقة 30، ليأتي احتفال المنتخب الفرنسي بخوضه المباراة رقم 100 تحت قيادة مدربه المحلي ديدييه ديشان على أفضل وجه.

وأقيم اللقاء في ظل أجواء احتفالية بافتتاح الملعب الوطني بالعاصمة الألبانية تيرانا، الذي استضاف المباراة، حيث حضر اللقاء السلوفيني أليكسندر سيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، بالإضافة للعديد من المسؤولين الرياضيين في ألبانيا.

من جانبه، حقق متخب تركيا فوزًا مستحقًا 2 / صفر على مضيفه منتخب أندورا.

وارتدى إنيس أونال ثوب الإجادة في المباراة، بعدما أحرز هدفي المنتخب التركي في الدقيقتين 17 و21 من ركلة جزاء.

وتغلب المنتخب الأيسلندي 2 / 1 على مضيفه المولدوفي، حيث تقدم الضيوف بهدف عبر بيركير بيارناسون في الدقيقة 17، قبل أن يتعادل منتخب مولدوفا في الدقيقة 56 عن طريق نيكولاي ميلينسيانو.

ولم يهنأ أصحاب الأرض بهدف التعادل كثيرًا، بعدما سجل جيلفي سيجوردسون الهدف الثاني لأيسلندا في الدقيقة 65، قبل أن يهدر نفس اللاعب ركلة جزاء في الدقيقة 79 .

وتبادل كلا المنتخبين الهجمات خلال الدقائق الأولى للمباراة، قبل أن تشهد الدقيقة الثامنة هدفًا لمنتخب فرنسا عن طريق كورينتين توليسو، الذي تابع ركلة حرة من الناحية اليمنى، نفذها جريزمان عرضية، ليقابلها نجم فريق بايرن ميونخ الألماني بضربة رأس رائعة، واضعًا الكرة على يمين إيتريت بيريشا، حارس مرمى منتخب ألبانيا داخل الشباك.

هدأ إيقاع المباراة نسبيًا، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب دون خطورة على المرميين، قبل أن يضاعف المنتخب الفرنسي النتيجة بهدف آخر في الدقيقة 31 عن طريق جريزمان.

وتابع جريزمان تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليسرى عن طريق زميله ليو دوبوا، الذي استخلص الكرة بمهارة من الدفاع الألباني، قبل أن يرسلها لنجم برشلونة الإسباني، الخالي من الرقابة، الذي سدد مباشرة في حراسة المدافعين، واضعًا الكرة زاحفة على يسار بيريشا، الذي اكتفى بالنظر إليها وهي تعانق شباكه.

وكاد كليمون لينجليه يحرز هدفًا آخر لفرنسا في الدقيقة 39، عندما لعبت ركلة ركنية من الناحية اليسرى عن طريق جريزمان، ليسدد ضربة رأس لكنها افتقدت للدقة لتمر الكرة فوق العارضة مباشرة، وينتهي الشوط الأول بتقدم فرنسا 2 / صفر على ألبانيا.

بدأ الشوط الثاني بهجوم مباغت من جانب منتخب ألبانيا، الذي كاد يقلص الفارق في الدقيقة 47، عندما تلقى السيد هيساج تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليمنى، ليسدد مباشرة لكنه وضع الكرة بجوار القائم الأيسر.

ورد منتخب فرنسا بهجمة منظمة في الدقيقة 51، حيث مرر جريزمان تمريرة حريرية لأوليفيه جيرو، الذي سدد مباشرة من داخل المنطقة على يسار الحارس الألباني، الذي أبعد الكرة بصعوبة لركنية لم تسفر عن شيء.

ومرر جريزمان كرة أخرى لوسام بن يدر داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 54 لكن بيريشا أمسك الكرة في الوقت المناسب، فيما سدد كايدي باري من داخل المنطقة في الدقيقة التالية، غير أن الكرة اصطدمت في الدفاع الفرنسي لتخرج لركنية لم تستغل.

ونظم منتخب ألبانيا هجمة في الدقيقة 60 أثمرت عن تسديدة ضعيفة من داخل المنطقة عن طريق راي ماناج ذهبت ضعيفة لأحضان ستيف مانداندا، حارس مرمى فرنسا.

ولم تمر سوى أربع دقائق، حتى أطلق جيرو قذيفة من داخل المنطقة، تصدى لها بيريشا بصعوبة بالغة، لترتد الكرة من يده دون أن تجد من يتابعها، فيما سدد ديبوا من داخل المنطقة في الدقيقة 67 أبعدها الحارس الألباني لركنية لم تثمر عن أي جديد.

ووقف القائم الأيمن حائلًا دون تسجيل المنتخب الفرنسي هدفًا آخر في الدقيقة 71 عندما تصدى لتسديدة من داخل المنطقة عن طريق جيرو، الذي وجد نفسه منفردًا بالمرمى من تمريرة ماكرة من جريزمان.

عادت المباراة للهدوء من جديد، حيث استحوذ المنتخب الفرنسي على الكرة في أغلب الفترات، ولكن بلا فاعلية على المرمى، لينتهي اللقاء بفوز سهل لفرنسا 2 / صفر على ألبانيا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك