Menu


بالفيديو.. عديل البغدادي يكشف الأسرار: فقد 25 مليون دولار بالأنبار ولم يصم رمضان الماضي

أكد أنه كان خائفًا وأفلت من القوات العراقية بأعجوبة

كشف محمد علي ساجت، عديل زعيم تنظيم داعش الإرهابي أبو بكر البغدادي، ومرافقه الشخصي، عن معلومات حول الشهور الأخيرة للبغدادي، الذي أعلن مقتله خلال عملية نوعية نفذت
بالفيديو.. عديل البغدادي يكشف الأسرار: فقد 25 مليون دولار بالأنبار ولم يصم رمضان الماضي
  • 18451
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

كشف محمد علي ساجت، عديل زعيم تنظيم داعش الإرهابي أبو بكر البغدادي، ومرافقه الشخصي، عن معلومات حول الشهور الأخيرة للبغدادي، الذي أعلن مقتله خلال عملية نوعية نفذتها قوات أمريكية خاصة.

وقال ساجت في مقابلة مع «العربية»: إن البغدادي كان يعاني مرض السكر ومرض ضغط الدم، موضحًا أنه كان يرتدي حزامًا ناسفًا أثناء تنقله الدائم ما بين سوريا والعراق.

وأضاف ساجت، والذي ساعدت معلومات أدلى بها في الكشف عن مكان البغدادي، أنه تم إنشاء أكثر من مضافة للبغدادي في سوريا، إحداها كانت في إدلب، مشيرًا إلى وقوع خيانة في صفوف التنظيم الإرهابي تسببت بإنهاء دولته المزعومة.

وتابع أن البغدادي كان خائفا خلال الفترة الأخيرة، وأنه كان يتوقع مقتله في أي لحظة، مشيرًا إلى أنه احتفظ على ذمته بـ4 نساء فقط.

 وكشف أن القوات العراقية كانت قاب قوسين وأدنى من مكان البغدادي؛ حيث مرت قرب السرداب الذي كان يختبئ فيه تحت الأرض؛ لكنها لم تكتشف مكانه.

وأوضح ساجت، أن البغدادي فقد 25 مليون دولار كانت مخبأة في صحراء الأنبار بالعراق؛ حيث عثر عليها رعاة الأغنام، مضيفا أنه تم قتل الكثير من ناقلي البريد للبغدادي في ضربات جوية، مؤكدًا أن زعيم داعش لم يكن يستخدم الهاتف طوال تنقله، وأنه كان ينتقل مع 5 أشخاص موثوق بهم، منهم عراقيون وآخرون عرب.

وأضاف أن البغدادي لم يكن صائما في شهر رمضان الماضي، بل وطلب من رجاله بعدم الصوم، موضحًا أن المرافق الأمني له في أيامه الأخيرة كان شقيقه حازم.

وحول آخر فيديو ظهر به البغدادي، قال ساجت: «بقينا تحت الأرض لمدة  أيام في نفق طوله 8 أمتار، وكانت معه إحدى زوجاته»، مضيفا أن البغدادي كان يطالب من نائبه حاجي عبد الله، شن المزيد من الهجمات بالعراق.

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك