Menu

22 شاعرًا وشاعرة يترشحون لـ«شاعر عكاظ».. والجوائز: مليونا ريال

ضمن المراحل النهائية على هامش فعاليات موسم الطائف..

انتهت الإثنين الماضي مهلة الاشتراك في مسابقة جائزة «شاعر عكاظ الدولية للشعر العربي الفصيح» ضمن (موسم الطائف) لعام 1440هـ، والتي يزيد مجموع جوائزها على مليوني ري
22 شاعرًا وشاعرة يترشحون لـ«شاعر عكاظ».. والجوائز: مليونا ريال
  • 115
  • 0
  • 0
نايف السعدي
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

انتهت الإثنين الماضي مهلة الاشتراك في مسابقة جائزة «شاعر عكاظ الدولية للشعر العربي الفصيح» ضمن (موسم الطائف) لعام 1440هـ، والتي يزيد مجموع جوائزها على مليوني ريال، وبلغت المشاركات التي انطبقت عليها شروط المسابقة 161 مشاركة من شعراءَ وشاعرات من جميع الدول العربية.

وقالت نورة العكيل، مديرة موسم الطائف، إن جائزة «شاعر عكاظ»، شهدت هذا العام تطويرًا في طريقة المشاركة والتنافس، كما أنها سعت لإتاحة فرص التنافس المتكافئة بين شعراء العرب، مشيرة إلى أن هذا الأمر يتسق مع الأهمية التاريخية والحضارية التي يحملها سوق عكاظ باعتباره من أشهر أسواق العرب منذ عصر ما قبل الإسلام.

واستبعدت اللجنة المنظمة لجائزة «شاعر عكاظ»، 20 مشاركة لعدم اكتمال المتطلبات والشروط، واختارت 22 شاعرا وشاعرة يمثلون 11 دولة عربية، للمشاركة في المرحلتين التمهيدية والنهائية في سوق عكاظ خلال شهر أغسطس.

وحرصت اللجنة المنظمة للجائزة على إعطاء الفرصة لمشاركة الذكور والإناث من جميع الدول العربية؛ لتحقيق هدف المسابقة المتمثل في الوصول إلى شعراء الفصحى في أنحاء العالم العربي.

من جانبه، أوضح الدكتور سعود السرحان، أمين عام مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، أن الشعراء المرشحين سوف يخوضون منافسات المرحلة التمهيدية، بحيث يتأهل منهم 10 متسابقين إلى المرحلة النهائية، كما سيتم تقييم مستويات القصائد من قِبل لجنة تحكيم تضم ثلاثة من النقاد المتخصصين وهم: الدكتور صالح بن زيّاد الغامدي من السعودية، والدكتور رشيد يحياوي من المغرب، والدكتور علي بن جعفر العلاق من العراق؛ وذلك من أجل اختيار الفائز الأول من بين المشاركين خلال فترة إقامة سوق عكاظ.

وتأتي جائزة «شاعر عكاظ» التي تنظمها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، بالتعاون مع مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، ضمن فعاليات الدورة الثالثة عشرة لسوق عكاظ 1440هـ، وستكون المراحل النهائية للمنافسة على الجائزة- ولأول مرة في تاريخها- مصورة ومنقولة تلفزيونيًا، بعد أن كانت تقتصر في النسخ السابقة على الإعلان عن الفائز بـ «بردة عكاظ» فقط.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك