Menu
نقص «الرقائق الإلكترونية».. البيت الأبيض يبحث الأزمة مع مسؤولي الصناعة

دعت مستشارة الأمن القومي الأمريكي جاكي سوليفان ومدير المجلس الاقتصادي الوطني الأمريكي بريان ديسي قادة صناعة الإلكترونيات وأشباه الموصلات في الولايات المتحدة إلى مناقشة قضية النقص الشديد في إمدادات الرقائق الإلكترونية في العديد من القطاعات الصناعية وبخاصة صناعة السيارات والعمل على مواجهتها.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن مسؤول أمريكي القول إن الرئيس جو بايدن يشعر بالقلق من هذا النقص، وإن الإدارة الأمريكية تعمل مع الكونجرس والشركاء المحليين والحلفاء في الخارج لمواجهة المشكلة.

يُذكر أن أزمة نقص إمدادات الرقائق الإلكترونية المستخدمة في تصنيع السيارات، قد أجبرت أغلب الشركات العالمية، بما فيها الشركات الأمريكية على خفض إنتاجها خلال الشهور الأخيرة.

وأعلنت شركة فورد موتور ثاني أكبر منتج سيارات في الولايات المتحدة أمس خفض إنتاجها من الشاحنة الخفيفة إف 150 وهي السيارة الأفضل مبيعا في الولايات المتحدة، إلى جانب العديد من سياراتها على خلفية نقص إمدادات الرقائق الإلكترونية المستخدمة في تصنيعها.

2021-10-20T10:25:58+03:00 دعت مستشارة الأمن القومي الأمريكي جاكي سوليفان ومدير المجلس الاقتصادي الوطني الأمريكي بريان ديسي قادة صناعة الإلكترونيات وأشباه الموصلات في الولايات المتحدة إلى
نقص «الرقائق الإلكترونية».. البيت الأبيض يبحث الأزمة مع مسؤولي الصناعة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

نقص «الرقائق الإلكترونية».. البيت الأبيض يبحث الأزمة مع مسؤولي الصناعة

تؤثر في العديد من القطاعات خاصة السيارات

نقص «الرقائق الإلكترونية».. البيت الأبيض يبحث الأزمة مع مسؤولي الصناعة
  • 169
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 شعبان 1442 /  02  أبريل  2021   12:49 م

دعت مستشارة الأمن القومي الأمريكي جاكي سوليفان ومدير المجلس الاقتصادي الوطني الأمريكي بريان ديسي قادة صناعة الإلكترونيات وأشباه الموصلات في الولايات المتحدة إلى مناقشة قضية النقص الشديد في إمدادات الرقائق الإلكترونية في العديد من القطاعات الصناعية وبخاصة صناعة السيارات والعمل على مواجهتها.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن مسؤول أمريكي القول إن الرئيس جو بايدن يشعر بالقلق من هذا النقص، وإن الإدارة الأمريكية تعمل مع الكونجرس والشركاء المحليين والحلفاء في الخارج لمواجهة المشكلة.

يُذكر أن أزمة نقص إمدادات الرقائق الإلكترونية المستخدمة في تصنيع السيارات، قد أجبرت أغلب الشركات العالمية، بما فيها الشركات الأمريكية على خفض إنتاجها خلال الشهور الأخيرة.

وأعلنت شركة فورد موتور ثاني أكبر منتج سيارات في الولايات المتحدة أمس خفض إنتاجها من الشاحنة الخفيفة إف 150 وهي السيارة الأفضل مبيعا في الولايات المتحدة، إلى جانب العديد من سياراتها على خلفية نقص إمدادات الرقائق الإلكترونية المستخدمة في تصنيعها.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك