Menu
مستشارة ألمانيا: لا يمكن تحديد موعد لنهاية القيود المفروضة بسبب «كورونا»

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم الأربعاء، إنه ليس من الممكن في الوقت الحالي تحديد موعد لنهاية القيود المفروضة في إطار مكافحة انتشار فيروس «كورونا».

وفي أعقاب مشاورات أجرتها ميركل، عبر تقينة «الفيديو كونفرانس» مع رؤساء حكومات الولايات، قالت: «في الوقت الراهن، لا يمكن أن أدلي بتصريحات عن المسألة المتعلقة بمدة استمرار هذه القيود».

وأضافت ميركل: إن الولايات اشتركت في إقرار القيود على الحياة العامة، وهي عازمة على إنهائها بشكل مشترك أيضًا عندما يحين وقت ذلك.

ولفتت إلى أن «مدة علاج مرضى الحالات الخطيرة للمرض في وحدات الرعاية المركزة، تزيد في المتوسط بصورة ملحوظة عن أسبوعين، ومن ثم فإنها تستغرق أكثر من المتوقع، مما يؤدي حتمًا إلى تضاعف أعداد المرضى كل 12 أو 13 أو 14 يومًا».

وأضافت ميركل، أن حكومتها تريد تجنب تحميل النظام الصحي أكثر من طاقته، قائلة: لذا، لا يمكننا التحرك إلا من خطوة إلى خطوة ومن تاريخ إلى تاريخ، مشيرة إلى أنه سيجري إعادة تقييم الوضع يوم الثلاثاء التالي لعيد القيامة.

وأعربت ميركل عن أملها في أن يتفهم المواطنون توقعاتها، مشيرة إلى أن هذا ما تعتمد عليه، محذرة من السقوط في وضع صعب، ولاسيما بالنسبة للمجموعات، التي يتعيّن حمايتها على نحو خاص، قائلة: «أعني كبار السن، وذوي الاحتياجات الخاصة وأصحاب التاريخ المرضي».

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. متحدث الأمن العام يوجه نصيحتين بخصوص التنقل بين المناطق

رسميًا.. وزارة التعليم تعلن إرجاء حركة النقل لهذا العام حتى إشعار آخر

2020-08-24T13:50:28+03:00 قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم الأربعاء، إنه ليس من الممكن في الوقت الحالي تحديد موعد لنهاية القيود المفروضة في إطار مكافحة انتشار فيروس «كورونا».
مستشارة ألمانيا: لا يمكن تحديد موعد لنهاية القيود المفروضة بسبب «كورونا»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مستشارة ألمانيا: لا يمكن تحديد موعد لنهاية القيود المفروضة بسبب «كورونا»

حذَّرت من «السقوط في وضع صعب»..

مستشارة ألمانيا: لا يمكن تحديد موعد لنهاية القيود المفروضة بسبب «كورونا»
  • 336
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
8 شعبان 1441 /  01  أبريل  2020   08:38 م

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم الأربعاء، إنه ليس من الممكن في الوقت الحالي تحديد موعد لنهاية القيود المفروضة في إطار مكافحة انتشار فيروس «كورونا».

وفي أعقاب مشاورات أجرتها ميركل، عبر تقينة «الفيديو كونفرانس» مع رؤساء حكومات الولايات، قالت: «في الوقت الراهن، لا يمكن أن أدلي بتصريحات عن المسألة المتعلقة بمدة استمرار هذه القيود».

وأضافت ميركل: إن الولايات اشتركت في إقرار القيود على الحياة العامة، وهي عازمة على إنهائها بشكل مشترك أيضًا عندما يحين وقت ذلك.

ولفتت إلى أن «مدة علاج مرضى الحالات الخطيرة للمرض في وحدات الرعاية المركزة، تزيد في المتوسط بصورة ملحوظة عن أسبوعين، ومن ثم فإنها تستغرق أكثر من المتوقع، مما يؤدي حتمًا إلى تضاعف أعداد المرضى كل 12 أو 13 أو 14 يومًا».

وأضافت ميركل، أن حكومتها تريد تجنب تحميل النظام الصحي أكثر من طاقته، قائلة: لذا، لا يمكننا التحرك إلا من خطوة إلى خطوة ومن تاريخ إلى تاريخ، مشيرة إلى أنه سيجري إعادة تقييم الوضع يوم الثلاثاء التالي لعيد القيامة.

وأعربت ميركل عن أملها في أن يتفهم المواطنون توقعاتها، مشيرة إلى أن هذا ما تعتمد عليه، محذرة من السقوط في وضع صعب، ولاسيما بالنسبة للمجموعات، التي يتعيّن حمايتها على نحو خاص، قائلة: «أعني كبار السن، وذوي الاحتياجات الخاصة وأصحاب التاريخ المرضي».

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. متحدث الأمن العام يوجه نصيحتين بخصوص التنقل بين المناطق

رسميًا.. وزارة التعليم تعلن إرجاء حركة النقل لهذا العام حتى إشعار آخر

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك