Menu
بوتين وبايدن يتفقان على إعادة سفيري بلديهما إلى موسكو وواشنطن

قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، إنه اتفق مع نظيره الأمريكي، جو بايدن، على عودة السفيرين الروسي والأمريكي إلى كل من واشنطن وموسكو، في مؤشر على تمكن اللقاء من إذابة بعض الجليد الذي يربك علاقات البلدين.

وأورد بوتين، خلال مؤتمر صحفي بجنيف، عقب انتهاء القمة مع بايدن، أن الاجتماع كان مثمرا وبناء، وسعى إلى إيجاد أرضية مشتركة لحل الخلافات بين البلدين، وأفاد ببحث الاستقرار الاستراتيجي مع نظيره الأمريكي، قائلً:ا إنه جرى الاتفاق بشأن بحث قضايا الأمن السيبراني.

وأضاف الرئيس الروسي أن كل مشكلة قابلة للحل إذا جرى الانخراط مع واشنطن في مفاوضات جادة، وعندما سئل بوتين بشأن الهجمات السيبرانية واتهامات واشنطن لموسكو بالضلوع فيها، قال إن أكبر عدد من الهجمات التي تستهدف الولايات المتحدة تأتي من الداخل الأمريكي وليس من روسيا.

وأشار بوتين إلى أن بايدن وافق على تمديد اتفاقية «ستارت» الخاصة بخفض الأسلحة النووية لمدة ثلاثة أعوام، وردًا على سؤال حول المعارض، أليكسي نافالني، المسجون في روسيا، لم يذكره بالاسم، قال إنه مواطن انتهك القانون الروسي بشكل متكرر ثم جرى اعتقاله.

وقال إن نافالني ذهب إلى الخارج من أجل العلاج، وعندما غادر المستشفى جاء إلى روسيا، وهو يعرف أنه مطلوب لدى العدالة، ورفض بوتين أن يستفيض في قضية نافالني، قائلًا إن المؤتمر الذي ينعقد في جنيف ليس لمناقشة قضايا روسيا الداخلية.

2021-07-27T02:42:26+03:00 قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، إنه اتفق مع نظيره الأمريكي، جو بايدن، على عودة السفيرين الروسي والأمريكي إلى كل من واشنطن وموسكو، في مؤشر على
بوتين وبايدن يتفقان على إعادة سفيري بلديهما إلى موسكو وواشنطن
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بوتين وبايدن يتفقان على إعادة سفيري بلديهما إلى موسكو وواشنطن

بوتين وبايدن يتفقان على إعادة سفيري بلديهما إلى موسكو وواشنطن
  • 413
  • 0
  • 0
فريق التحرير
6 ذو القعدة 1442 /  16  يونيو  2021   08:57 م

قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، إنه اتفق مع نظيره الأمريكي، جو بايدن، على عودة السفيرين الروسي والأمريكي إلى كل من واشنطن وموسكو، في مؤشر على تمكن اللقاء من إذابة بعض الجليد الذي يربك علاقات البلدين.

وأورد بوتين، خلال مؤتمر صحفي بجنيف، عقب انتهاء القمة مع بايدن، أن الاجتماع كان مثمرا وبناء، وسعى إلى إيجاد أرضية مشتركة لحل الخلافات بين البلدين، وأفاد ببحث الاستقرار الاستراتيجي مع نظيره الأمريكي، قائلً:ا إنه جرى الاتفاق بشأن بحث قضايا الأمن السيبراني.

وأضاف الرئيس الروسي أن كل مشكلة قابلة للحل إذا جرى الانخراط مع واشنطن في مفاوضات جادة، وعندما سئل بوتين بشأن الهجمات السيبرانية واتهامات واشنطن لموسكو بالضلوع فيها، قال إن أكبر عدد من الهجمات التي تستهدف الولايات المتحدة تأتي من الداخل الأمريكي وليس من روسيا.

وأشار بوتين إلى أن بايدن وافق على تمديد اتفاقية «ستارت» الخاصة بخفض الأسلحة النووية لمدة ثلاثة أعوام، وردًا على سؤال حول المعارض، أليكسي نافالني، المسجون في روسيا، لم يذكره بالاسم، قال إنه مواطن انتهك القانون الروسي بشكل متكرر ثم جرى اعتقاله.

وقال إن نافالني ذهب إلى الخارج من أجل العلاج، وعندما غادر المستشفى جاء إلى روسيا، وهو يعرف أنه مطلوب لدى العدالة، ورفض بوتين أن يستفيض في قضية نافالني، قائلًا إن المؤتمر الذي ينعقد في جنيف ليس لمناقشة قضايا روسيا الداخلية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك