Menu
النيرة غلاب المطيري

شكرًا أبطال صحة حفر الباطن

الجمعة - 24 شعبان 1441 - 17 أبريل 2020 - 01:18 ص

في المواقف الصعبة تظهر معادن الرجال، وفي الأزمات تقاس الوطنية الصادقة، وفي الشدة يبرز العطاء والتضحية والإيثار. إن ما يشهده العالم هذه الأيام من تفشي فيروس كورونا وما تعانيه الشعوب والدول من أخطار وتحديات جراء هذا الوباء وما تتكبده من خسائر اقتصادية وتزايد في أعداد المصابين والوفيات ، ومع ما تتخذه من إجراءات وتدابير احترازية دائماً يكون القطاع الصحي بجميع كوادره من أطباء وممرضين وإداريين... إلخ هم الخط الأول في الدفاع والتصدي لهذا المرض الخطير، وما بعث في نفوسنا الفخر والاعتزاز وما بثه في نفوسنا من راحة وطمأنينة بأننا حقًا- بإذن الله- بأيدٍ أمينة هو أن أبطال الصحة في محافظة حفر الباطن يحققون المركز الأول في مؤشرات الالتزام بمنصة تقصي مرض كورونا الجديد بنسبة الالتزام بلغت ١٠٠٪.

إن هذا الإنجاز  العظيم الذي حققته صحة حفر الباطن لم يكن وليد صدفة أو اجتهادات مؤقتة بل هو جهود حثيثة وعمل دؤوب وإشراف فاعل من محافظ حفر الباطن سمو الأمير منصور بن محمد وسعادة مدير الشؤون الصحية الأستاذ ناصر الصافي وجميع العاملين في القطاع الصحي الذين أظهروا حرصًا وتفانيًا وعطاءً يشهد له الجميع،  فالكل يتسابق من أجل خدمة هذا الوطن الغالي، والكل يسعى أن يحظى الجميع بالرعاية الكاملة والعناية المثلى؛ لكي يتمتع بموفور الصحة والعافية.. تحية إجلال وتقدير من أهالي محافظة حفر الباطن إلى كل بطل في القطاع الصحي أعطى وتفانى وأخلص، تحية لكل من تنازل عن ساعات راحته ليختار دروب العطاء والبذل، تحية لكل من تكبد عناء السهر ومرارة التعب لينعم الجميع بالنوم الهانئ ، تحية لكل من المعوقات وصارع التحديات في سبيل ان نتمتع بالصحة والعافية . الجميع كان في سباق مع الزمن ومع الألم ومع متابعة المستجدات ليحقق أعلى المؤشرات؛ فما أجمل أن يتجسد الشكر منا بأفعال تمثل شعار «كلنا مسؤول»، بقاؤنا في منازلنا والالتزام بالتعليمات والتوجيهات من الجهات المختصة والتعاون والتكاتف مع هؤلاء الأبطال هو أجمل رد للجميل لهذه الفئة الفذة المميزة الشجاعة، رعاكم الله ذخرًا وسندًا لهذا الوطن المعطاء، وحفظكم الله من كل سوء ومكروه، وتولاكم الله برعايته وشملكم بمنّه وفضله وكرمه، ودمتم أبطالا أوفياء ترفع لهم القبعة فخرًا واعتزازًا وتصفق لهم الأيدي احترامًا وامتنانًا .

الكلمات المفتاحية