Menu
الرياض تحتضن فعاليات الحوار بين «B20» ومجتمع الأعمال بـ«مجموعة العشرين»

اجتمعت اليوم، مجموعة الأعمال السعودية (B20)؛ الممثل الرسمي لمجتمع الأعمال في الدول الأعضاء بمجموعة العشرين للمرة الأولى؛ منذ تولي المملكة رئاسة مجموعة العشرين ومجموعة الأعمال المنبثقة عنها.

وشهد افتتاح الاجتماع، الذي تتواصل فعالياته ثلاثة أيام في فندق «الريتزكارلتون» بـالرياض، حضور ومشاركة أكثر من 500 شخصية من رواد الصناعة؛ لمناقشة الموضوعات ذات الأولية لمجموعة الأعمال السعودية، لا سيما محورها الرئيسي لهذه النسخة «سيدات الأعمال»؛ حيث شارك قادة الفكر المؤثرون عالميًا في سلسلة من الجلسات النقاشية والعروض التوضيحية؛ للتعبير عن أفكارهم ومشاركة الحضور بخبراتهم.

ويمثل هذا الاجتماع انطلاقة رسمية لتطوير توصيات السياسات، التي تمكّن الشركات العالمية بشكل أكثر فاعلية من مواجهة التحديات والأوليات، التي حددتها دول مجموعة العشرين.

وخلال العام الجاري، من المقرر أن تقدم مجموعة الأعمال السعودية توصياتها إلى رئاسة مجموعة العشرين، التي يتولاها الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، لتوضع بعين الاعتبار في البيان المشترك لمجموعة العشرين.

وأوضح رئيس مجموعة الأعمال السعودية يوسف بن عبدالله البنيان، أن العام 2020م يعد عامًا مميزًا للمملكة العربية السعودية، بوصفها أول دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تستضيف قمة دولية مهمة مثل مجموعة العشرين، موضحًا أن مجموعة الأعمال السعودية تهدف إلى ضمان إيصال أصوات الشركات العالمية إلى قادة مجموعة العشرين.

وأفاد بأن المجموعة تواصلت مع مجتمع الأعمال لتشكيل فرق العمل والمجموعات المعنية للتركيز على الموضوعات المحورية، وإجراء مناقشات مثمرة بشأنها، مشددًا على أهمية شراكة المجموعة في الحوار مع المجتمع المدني، والحاجة إلى التعاون الوثيق من أجل معالجة التحديات العالمية، التي تواجهها الأعمال والمجتمعات، مؤكدًا ثقته الكبيرة بنجاح المجموعة في تحقيق التطلعات والمأمول منها.

وتأتي فعاليات مجموعة الأعمال السعودية للتواصل مع مجتمع الأعمال المحلي والدولي تحت شعار «التحوّل نحو النمو الشامل»، وتتولى ستة فرق عمل تحقيق أولوياتها المتمثلة في: الرقمنة، والطاقة والاستدامة والمناخ، والمالية والبنية التحتية، ومستقبل العمل والتعليم، والنزاهة والامتثال، والتجارة والاستثمار، كما حُدّد موضوعا «الشركات الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال»، و«أهداف التنمية المستدامة» كمحورين للتداول والمناقشة العامة بين جميع فرق العمل.

وفي إطار تعزيز المحور الرئيسي لمجموعة الأعمال السعودية تحت عنوان «سيدات الأعمال»، شكلت المجموعة مجلس عمل معنيًا بمحور سيدات الأعمال.

مما يذكر، أن مجموعة الأعمال السعودية تلتزم بتقديم توصيات تشجع تطبيق سياسات قوية، عبر حوار يتسم بالشفافية والتعاون البناء مع جميع الأطراف ذات العلاقة، ويدعمها عدد من المنظمات الدولية؛ بوصفهم خبراء مختصين في المعرفة والتواصل، ومن بين هذه المنظمات: «مجموعة بوسطن الاستشارية»، وشركة «ماكنزي وشركاه»، و«أكسنتشور»، وشركة «برايس ووترهاوس كوبرز»، و«المنتدى الاقتصادي العالمي»، والغرفة التجارية الدولية، ومجلس الغرف السعودية، و«التحالف العالمي للأعمال»، والمنظمة الدولية لأصحاب العمل، وشركة «حاضنات ومسرعات الأعمال»، و«معهد التمويل الدولي»، و«الاتحاد الدولي للمحاسبين»، و«غرفة التجارة الأمريكية».

اقرأ أيضا:

بمشاركة 400 من قادة الأعمال.. السعودية تستهل فعاليات «قمة العشرين»

طوكيو تثمِّن جهود ولي العهد في تعزيز العلاقات السعودية اليابانية

تساؤلات في أوساط الصحفيين السعوديين حول أسباب عدم دعوتهم لأول اجتماعات قمة العشرين

2020-09-22T16:16:09+03:00 اجتمعت اليوم، مجموعة الأعمال السعودية (B20)؛ الممثل الرسمي لمجتمع الأعمال في الدول الأعضاء بمجموعة العشرين للمرة الأولى؛ منذ تولي المملكة رئاسة مجموعة العشرين و
الرياض تحتضن فعاليات الحوار بين «B20» ومجتمع الأعمال بـ«مجموعة العشرين»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الرياض تحتضن فعاليات الحوار بين «B20» ومجتمع الأعمال بـ«مجموعة العشرين»

بمشاركة 500 شخصية من رواد الصناعة

الرياض تحتضن فعاليات الحوار بين «B20» ومجتمع الأعمال بـ«مجموعة العشرين»
  • 39
  • 0
  • 0
فريق التحرير
21 جمادى الأول 1441 /  16  يناير  2020   11:33 م

اجتمعت اليوم، مجموعة الأعمال السعودية (B20)؛ الممثل الرسمي لمجتمع الأعمال في الدول الأعضاء بمجموعة العشرين للمرة الأولى؛ منذ تولي المملكة رئاسة مجموعة العشرين ومجموعة الأعمال المنبثقة عنها.

وشهد افتتاح الاجتماع، الذي تتواصل فعالياته ثلاثة أيام في فندق «الريتزكارلتون» بـالرياض، حضور ومشاركة أكثر من 500 شخصية من رواد الصناعة؛ لمناقشة الموضوعات ذات الأولية لمجموعة الأعمال السعودية، لا سيما محورها الرئيسي لهذه النسخة «سيدات الأعمال»؛ حيث شارك قادة الفكر المؤثرون عالميًا في سلسلة من الجلسات النقاشية والعروض التوضيحية؛ للتعبير عن أفكارهم ومشاركة الحضور بخبراتهم.

ويمثل هذا الاجتماع انطلاقة رسمية لتطوير توصيات السياسات، التي تمكّن الشركات العالمية بشكل أكثر فاعلية من مواجهة التحديات والأوليات، التي حددتها دول مجموعة العشرين.

وخلال العام الجاري، من المقرر أن تقدم مجموعة الأعمال السعودية توصياتها إلى رئاسة مجموعة العشرين، التي يتولاها الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، لتوضع بعين الاعتبار في البيان المشترك لمجموعة العشرين.

وأوضح رئيس مجموعة الأعمال السعودية يوسف بن عبدالله البنيان، أن العام 2020م يعد عامًا مميزًا للمملكة العربية السعودية، بوصفها أول دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تستضيف قمة دولية مهمة مثل مجموعة العشرين، موضحًا أن مجموعة الأعمال السعودية تهدف إلى ضمان إيصال أصوات الشركات العالمية إلى قادة مجموعة العشرين.

وأفاد بأن المجموعة تواصلت مع مجتمع الأعمال لتشكيل فرق العمل والمجموعات المعنية للتركيز على الموضوعات المحورية، وإجراء مناقشات مثمرة بشأنها، مشددًا على أهمية شراكة المجموعة في الحوار مع المجتمع المدني، والحاجة إلى التعاون الوثيق من أجل معالجة التحديات العالمية، التي تواجهها الأعمال والمجتمعات، مؤكدًا ثقته الكبيرة بنجاح المجموعة في تحقيق التطلعات والمأمول منها.

وتأتي فعاليات مجموعة الأعمال السعودية للتواصل مع مجتمع الأعمال المحلي والدولي تحت شعار «التحوّل نحو النمو الشامل»، وتتولى ستة فرق عمل تحقيق أولوياتها المتمثلة في: الرقمنة، والطاقة والاستدامة والمناخ، والمالية والبنية التحتية، ومستقبل العمل والتعليم، والنزاهة والامتثال، والتجارة والاستثمار، كما حُدّد موضوعا «الشركات الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال»، و«أهداف التنمية المستدامة» كمحورين للتداول والمناقشة العامة بين جميع فرق العمل.

وفي إطار تعزيز المحور الرئيسي لمجموعة الأعمال السعودية تحت عنوان «سيدات الأعمال»، شكلت المجموعة مجلس عمل معنيًا بمحور سيدات الأعمال.

مما يذكر، أن مجموعة الأعمال السعودية تلتزم بتقديم توصيات تشجع تطبيق سياسات قوية، عبر حوار يتسم بالشفافية والتعاون البناء مع جميع الأطراف ذات العلاقة، ويدعمها عدد من المنظمات الدولية؛ بوصفهم خبراء مختصين في المعرفة والتواصل، ومن بين هذه المنظمات: «مجموعة بوسطن الاستشارية»، وشركة «ماكنزي وشركاه»، و«أكسنتشور»، وشركة «برايس ووترهاوس كوبرز»، و«المنتدى الاقتصادي العالمي»، والغرفة التجارية الدولية، ومجلس الغرف السعودية، و«التحالف العالمي للأعمال»، والمنظمة الدولية لأصحاب العمل، وشركة «حاضنات ومسرعات الأعمال»، و«معهد التمويل الدولي»، و«الاتحاد الدولي للمحاسبين»، و«غرفة التجارة الأمريكية».

اقرأ أيضا:

بمشاركة 400 من قادة الأعمال.. السعودية تستهل فعاليات «قمة العشرين»

طوكيو تثمِّن جهود ولي العهد في تعزيز العلاقات السعودية اليابانية

تساؤلات في أوساط الصحفيين السعوديين حول أسباب عدم دعوتهم لأول اجتماعات قمة العشرين

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك