Menu
استشاري: حبوب مولنو بيرافير فعالة في مواجهة «كورونا»

كشف الدكتور عوض العمري، استشاري العناية الحرجة والأمراض المعدية ومكافحة العدوى، عن أنه يمكن استخدام حبوب مولنو بيرافير في علاج فيروس كورونا.

وقال العمري، خلال مداخلة مع برنامج (إم بي سي في أسبوع) على قناة إم بي سي، إن المصابين الذي أخذوا دواء مولنو بيرافير لمدة 5 أيام جرعتين يومياً، كانت نسبة اختفاء الفيروس منهم عالية جدًا.

وأضاف العمري أن الهدف من العلاج أن يمنع تدهور حالة المرضى الذين لديهم أعراض متوسطة وخفيفة وتحولهم للعناية المركزة، وسوء حالتهم الصحية، مؤكداً أن اللقاحات هي الاستراتيجية الاقوى والأفضل، حيث تمنع الإصابة بالمرض أما العلاج فدوره منع تدهور الحالة الصحية للمريض حال لم يحصل على اللقاح.

وحول هل يكون اللقاح آمنًا للأطفال، قال العمري إن الأطفال مثلهم مثل غيرهم لديهم أمراض مزمنة، وهذا هو السبب في بحث الشركات عن لقاحات للأطفال لعلاج الأطفال غير الأصحاء وحمايتهم من المرض.

وأكد أن المتحورات الجديدة للفيروس تصيب الأطفال أكثر من الفيروسات الأصلية التي ظهرت في الموجة الأولى، إلى جانب أن الأطفال يعملون كناقل للمرض إلى أولياء أمورهم والجد والجدة ويوسعون دائرة الإصابة، ما يحفز على البحث عن تطعيم الأطفال.

وأشار إلى أن مركز الأمراض الأمريكي أقر لقاحات من 12 – 15 سنة لفايزر ومن 12 -17 سنة لموديرنا، حيث أثبتت الشركتان فعالية كبيرة تصل إلى 100% في لقاحات الأطفال، مشيرًا إلى أن اللقاحات في الأطفال قد تكون مفيدة للأطفال أصحاب الأمراض المزمنة، لكنها حاليًا ليست ذات أولوية.

2021-09-18T22:29:16+03:00 كشف الدكتور عوض العمري، استشاري العناية الحرجة والأمراض المعدية ومكافحة العدوى، عن أنه يمكن استخدام حبوب مولنو بيرافير في علاج فيروس كورونا. وقال العمري، خلا
استشاري: حبوب مولنو بيرافير فعالة في مواجهة «كورونا»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

استشاري: حبوب مولنو بيرافير فعالة في مواجهة «كورونا»

استشاري: حبوب مولنو بيرافير فعالة في مواجهة «كورونا»
  • 6000
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 ذو القعدة 1442 /  12  يونيو  2021   11:36 م

كشف الدكتور عوض العمري، استشاري العناية الحرجة والأمراض المعدية ومكافحة العدوى، عن أنه يمكن استخدام حبوب مولنو بيرافير في علاج فيروس كورونا.

وقال العمري، خلال مداخلة مع برنامج (إم بي سي في أسبوع) على قناة إم بي سي، إن المصابين الذي أخذوا دواء مولنو بيرافير لمدة 5 أيام جرعتين يومياً، كانت نسبة اختفاء الفيروس منهم عالية جدًا.

وأضاف العمري أن الهدف من العلاج أن يمنع تدهور حالة المرضى الذين لديهم أعراض متوسطة وخفيفة وتحولهم للعناية المركزة، وسوء حالتهم الصحية، مؤكداً أن اللقاحات هي الاستراتيجية الاقوى والأفضل، حيث تمنع الإصابة بالمرض أما العلاج فدوره منع تدهور الحالة الصحية للمريض حال لم يحصل على اللقاح.

وحول هل يكون اللقاح آمنًا للأطفال، قال العمري إن الأطفال مثلهم مثل غيرهم لديهم أمراض مزمنة، وهذا هو السبب في بحث الشركات عن لقاحات للأطفال لعلاج الأطفال غير الأصحاء وحمايتهم من المرض.

وأكد أن المتحورات الجديدة للفيروس تصيب الأطفال أكثر من الفيروسات الأصلية التي ظهرت في الموجة الأولى، إلى جانب أن الأطفال يعملون كناقل للمرض إلى أولياء أمورهم والجد والجدة ويوسعون دائرة الإصابة، ما يحفز على البحث عن تطعيم الأطفال.

وأشار إلى أن مركز الأمراض الأمريكي أقر لقاحات من 12 – 15 سنة لفايزر ومن 12 -17 سنة لموديرنا، حيث أثبتت الشركتان فعالية كبيرة تصل إلى 100% في لقاحات الأطفال، مشيرًا إلى أن اللقاحات في الأطفال قد تكون مفيدة للأطفال أصحاب الأمراض المزمنة، لكنها حاليًا ليست ذات أولوية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك