Menu

«أرامكو»: نُخطِّط لتصدير 3 مليارات قدم مكعب من الغاز يوميًّا

الخيارات ستشمل خطوط الأنابيب والغاز الطبيعي المسال

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة «أرامكو السعودية» أمين الناصر -اليوم الثلاثاء- أنّ المملكة تخطط لبدء تصدير ثلاثة مليارات قدم مكعب من الغاز يوميًّا قبل حلول عام 2030.
«أرامكو»: نُخطِّط لتصدير 3 مليارات قدم مكعب من الغاز يوميًّا
  • 561
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة «أرامكو السعودية» أمين الناصر -اليوم الثلاثاء- أنّ المملكة تخطط لبدء تصدير ثلاثة مليارات قدم مكعب من الغاز يوميًّا قبل حلول عام 2030.

وقال الناصر -في تصريحات للصحفيين على هامش مؤتمر «أسبوع الطاقة الدولي» في العاصمة البريطانية لندن، ردًّا على سؤالٍ عن الحجم المتوقع لتصدير الغاز الطبيعي من المملكة-: «الأرقام تتغير، لأنَّنا ما زلنا نكتشف الغاز الإضافي، لكنَّ الحديث يدور حول ثلاثة مليارات قدم مكعب يوميًّا خلال العقود المقبلة.. هذا الرقم سيرتفع، ونقوم بتغيير هذا الرقم سنويًّا.. نحن نكتشف الغاز الإضافي ونلبّي احتياجاتنا من الغاز ثم نصبح بحاجة للتصدير».

ولم يوضح الناصر أي عام تبدأ فيه المملكة بتصدير هذه الكميات، لكنّه قال: «خلال العقود المقبلة.. لا أريد أن أحدِّد عامًا معينًا على هذه المرحلة، سيحدث هذا بالتأكيد قبل 2030، لكنني لا أريد أن أقول أي عام».

وأضاف أنّ خيارات تصدير الغاز في المستقبل ستشمل خطوط الأنابيب والغاز الطبيعي المسال، وأنّ «أرامكو» ستُطوِّر بمفردها أصول الغاز بالمملكة. مؤكدًا أنّ صناعة النفط تواجه أزمة فهم، وأنّ وجهات نظر بعض المراقبين التي ترى أنّ نهاية النفط تقترب مع تنامي استخدام السيارات الكهربائية هي غير منطقية ولا تقوم على الحقائق.

وأضاف: «صناعتنا تواجه أزمة فهم مع عدد من الأطراف ذات الصلة.. مزايانا التقليدية متمثلة في معروض وفير يُعتمد عليه وبسعر في المتناول، غير كافية لتلبية توقعات المجتمع اليوم». داعيًّا إلى مزيدٍ من الاستثمار في قطاع النفط والغاز لتلبية النمو في المستقبل، وقال إنّ على صناعة النفط أن ترد على النظريات المبالغ فيها، مثل نظرية ذروة الطلب النفطي.

وفي سياق آخر، أُعلن اليوم الثلاثاء أنّه تمّ توقيع اتفاق بين الشركة والحكومة المصرية؛ لتمديد توريد الخام إلى مصافي التكرير لمدة ستة أشهر جديدة، بدءًا من يناير الماضي، حسبما صرح وزير البترول المصري، طارق الملا.

كانت شركة النفط الوطنية السعودية العملاقة، قد بدأت توريد الخام للمصافي المصرية بشكل تجريبي في نوفمبر وديسمبر من 2017، ثم بدأت التوريد المنتظم في 2018، بينما اتفقت الشركة -في إبريل 2016- على تزويد مصر بـ700 ألف طنّ من المنتجات النفطية المكررة شهريًّا لمدة خمس سنوات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك