Menu
ديبالا يغازل بوجبا.. ويستعيد ذكريات «قميص مانشستر»

أعرب الدولي الأرجنتيني باولو ديبالا، صانع ألعاب فريق يوفنتوس الإيطالي، عن تطلعاته في اللعب مستقبلًا مرة أخرى، رفقة الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان مانشستر يونايتد، بعدما لعبا سويًا بقميص السيدة العجوز.

ولعب الدولي الأرجنتيني إلى جانب بوجبا في موسم واحد، قبل رحيل نجم منتخب فرنسا عن يوفنتوس، من أجل الانضمام إلى صفوف النادي الإنجليزي عام 2016، في صفقة هي الأغلى في تاريخ المانيو.

وكشفت تقارير صحفية، في وقت سابق، عن إمكانية رحيل الفرنسي عن مانشستر يونايتد، في الوقت الذي يميل ريال مدريد الإسباني بشدة للتنافس على لاعب الوسط الفائز بكأس العالم الماضية، ورغم ذلك تردد أيضًا اعتزام يوفنتوس الدخول في صراع المنافسة لاستعادة نجمه من جديد.

ويبدو الدولي الأرجنتيني حريصًا على تحقيق مثل هذه الصفقة؛ حيث سلط الضوء على علاقته الإيجابية مع بوجبا، خلال حوار مصور مع الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا»، اليوم الخميس.

وكان ديبالا، أثناء الحديث لموقع «يويفا»، يحمل مجموعة من القمصان القديمة، من بينها قميص لمانشستر يونايتد حصل عليه عقب فوز فريقه الإيطالي بهدف دون رد على مضيفه الإنجليزي، ببطولة دوري أبطال أوروبا عام 2018، معقبًا: «لم أستطع تجاهل قميص مثل هذا بالطبع».

وأوضح صانع ألعاب البيانكونيري: «إنه من مانشستر، من صديقي بول الذي أعجب به كشخص أكثر من مجرد لاعب كرة قدم، أتيحت لي الفرصة لمشاركة أشياء رائعة معه، وآمل أن أكرر ذلك في يوم من الأيام».

وسجل ديبالا هدف يوفنتوس في تلك المباراة، التي جرت بملعب «أولد ترافورد»، ليختتم حديثه: «التسجيل والفوز في مباراة بهذه الطريقة يجعلها أكثر حلاوة، والقدرة على تبديل القمصان مع صديقك هي واحدة من أجمل الأشياء، التي يمكنك القيام بها في كرة القدم».

وكان صانع ألعاب حامل لقب الإيطالي في السنوات الثماني الماضية، أعلن شفاءه التام من فيروس كورونا المستجد، اليوم، بعدما جاءت نتيجة العينة الأخيرة المأخوذة منه سلبية، عقب معاناته من المرض منذ مارس الماضي.

2020-10-24T08:39:22+03:00 أعرب الدولي الأرجنتيني باولو ديبالا، صانع ألعاب فريق يوفنتوس الإيطالي، عن تطلعاته في اللعب مستقبلًا مرة أخرى، رفقة الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان مانشستر يونايت
ديبالا يغازل بوجبا.. ويستعيد ذكريات «قميص مانشستر»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ديبالا يغازل بوجبا.. ويستعيد ذكريات «قميص مانشستر»

بعد التعافي من فيروس كورونا

ديبالا يغازل بوجبا.. ويستعيد ذكريات «قميص مانشستر»
  • 38
  • 0
  • 0
فريق التحرير
14 رمضان 1441 /  07  مايو  2020   11:17 م

أعرب الدولي الأرجنتيني باولو ديبالا، صانع ألعاب فريق يوفنتوس الإيطالي، عن تطلعاته في اللعب مستقبلًا مرة أخرى، رفقة الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان مانشستر يونايتد، بعدما لعبا سويًا بقميص السيدة العجوز.

ولعب الدولي الأرجنتيني إلى جانب بوجبا في موسم واحد، قبل رحيل نجم منتخب فرنسا عن يوفنتوس، من أجل الانضمام إلى صفوف النادي الإنجليزي عام 2016، في صفقة هي الأغلى في تاريخ المانيو.

وكشفت تقارير صحفية، في وقت سابق، عن إمكانية رحيل الفرنسي عن مانشستر يونايتد، في الوقت الذي يميل ريال مدريد الإسباني بشدة للتنافس على لاعب الوسط الفائز بكأس العالم الماضية، ورغم ذلك تردد أيضًا اعتزام يوفنتوس الدخول في صراع المنافسة لاستعادة نجمه من جديد.

ويبدو الدولي الأرجنتيني حريصًا على تحقيق مثل هذه الصفقة؛ حيث سلط الضوء على علاقته الإيجابية مع بوجبا، خلال حوار مصور مع الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا»، اليوم الخميس.

وكان ديبالا، أثناء الحديث لموقع «يويفا»، يحمل مجموعة من القمصان القديمة، من بينها قميص لمانشستر يونايتد حصل عليه عقب فوز فريقه الإيطالي بهدف دون رد على مضيفه الإنجليزي، ببطولة دوري أبطال أوروبا عام 2018، معقبًا: «لم أستطع تجاهل قميص مثل هذا بالطبع».

وأوضح صانع ألعاب البيانكونيري: «إنه من مانشستر، من صديقي بول الذي أعجب به كشخص أكثر من مجرد لاعب كرة قدم، أتيحت لي الفرصة لمشاركة أشياء رائعة معه، وآمل أن أكرر ذلك في يوم من الأيام».

وسجل ديبالا هدف يوفنتوس في تلك المباراة، التي جرت بملعب «أولد ترافورد»، ليختتم حديثه: «التسجيل والفوز في مباراة بهذه الطريقة يجعلها أكثر حلاوة، والقدرة على تبديل القمصان مع صديقك هي واحدة من أجمل الأشياء، التي يمكنك القيام بها في كرة القدم».

وكان صانع ألعاب حامل لقب الإيطالي في السنوات الثماني الماضية، أعلن شفاءه التام من فيروس كورونا المستجد، اليوم، بعدما جاءت نتيجة العينة الأخيرة المأخوذة منه سلبية، عقب معاناته من المرض منذ مارس الماضي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك