Menu
في مؤتمر بـ(أم القرى).. مختصُّون يبحثون مستقبل التعليم الصيدلي بالسعودية

خلص مؤتمر التعليم الصيدليِّ الأوَّل في ختام أعماله أمس، الذي نظَّمته كلية الصيدلة بجامعة أم القرى على مدار يومين بمشاركة 15 متحدثًا ومتحدثةً من مختلف جامعات المملكة العربية السعودية والمنشآت الصحية إلى ضرورة تحديث الخطط الدراسية لكليات الصيدلة، بما يتوافق مع احتياجات سوق العمل ورسم خطط مستقبلية لجودة التعليم الصيدليِّ بالمملكة.

ووجد المختصُّون أنَّ مشاركة الطلبة في الفصول الافتراضيَّة خطوةٌ أساسٌ؛ لتحقيق تعليم يركِّز على الطالب وينمِّي مهاراته المهنية، فضلًا عن زيادة نسبة الصيادلة الإكلينيكيين إلى الطلاب، وزيادة فعالية الأكاديميين في استخدام طرق التعليم والتقييم المتنوعة لإشراك الطلبة في البرامج التعليمية.

ورصد المتحدِّثون في جلسات الحوار للمؤتمر أبرز التحديات حول دمج طلبة الصيدلية في متطلبات المقررات المختلفة والدورات التدريبية في ظل الظروف الراهنة، علاوةً على مناقشة أثر اختبار الهيئة السعودية للتخصصات الصحية (SPLE) على مناهج الصيدلة بالجامعات السعودية.

وعَدَّ عميد كلية الصيدلة د. فيصل المالكي، مؤتمرهم اﻷول نقطة الانطلاق لآفاق واسعة في مجال التعليم الصيدليِّ، لافتًا إلى أن مجلس عمداء كليات الصيدلة تبنَّى فكرة إقامة مؤتمر التعليم الصيدليِّ بشكلٍ سنويٍّ، لمناقشة القضايا التعليمية والتطورات في المجال ذاته، واستشراف الحلول اللازمة للتحديات المستجدَّة، ومتابعة الدراسات والأبحاث المتعلقة باستخدام التقنية لزيادة فاعلية الطلبة خلال مرحلتي التعليم والتدريب.

بدوره، أوضح المشرف العام على وكالة الجامعة للشؤون التعليمية د. أحمد بابلغيث في كلمته التي ألقاها نيابة عن رئيس الجامعة أ.د مَعَدِّي آل مِذْهِب أن المؤتمر يدعم ركائز النهوض بالتعليم المتخصص، وذلك عبر محاوره المتنوعة والخبرات العلمية المكتسبة من مشاركة المختصِّين في الورش لمناقشة قضايا التعليم الصيدليِّ، مؤكِّدًا على دور المؤتمر في تلبية متطلبات الاعتماد الأكاديميِّ وتوفير المعايير العلمية والأخلاقية لدارسي مهنة الصيدلة ومزاوليها.

2021-11-26T03:56:14+03:00 خلص مؤتمر التعليم الصيدليِّ الأوَّل في ختام أعماله أمس، الذي نظَّمته كلية الصيدلة بجامعة أم القرى على مدار يومين بمشاركة 15 متحدثًا ومتحدثةً من مختلف جامعات الم
في مؤتمر بـ(أم القرى).. مختصُّون يبحثون مستقبل التعليم الصيدلي بالسعودية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

في مؤتمر بـ(أم القرى).. مختصُّون يبحثون مستقبل التعليم الصيدلي بالسعودية

أكدوا ضرورة  تحديث الخطط الدراسية لكليات الصيدلة

في مؤتمر بـ(أم القرى).. مختصُّون يبحثون مستقبل التعليم الصيدلي بالسعودية
  • 198
  • 0
  • 0
فريق التحرير
16 ربيع الآخر 1442 /  01  ديسمبر  2020   01:43 ص

خلص مؤتمر التعليم الصيدليِّ الأوَّل في ختام أعماله أمس، الذي نظَّمته كلية الصيدلة بجامعة أم القرى على مدار يومين بمشاركة 15 متحدثًا ومتحدثةً من مختلف جامعات المملكة العربية السعودية والمنشآت الصحية إلى ضرورة تحديث الخطط الدراسية لكليات الصيدلة، بما يتوافق مع احتياجات سوق العمل ورسم خطط مستقبلية لجودة التعليم الصيدليِّ بالمملكة.

ووجد المختصُّون أنَّ مشاركة الطلبة في الفصول الافتراضيَّة خطوةٌ أساسٌ؛ لتحقيق تعليم يركِّز على الطالب وينمِّي مهاراته المهنية، فضلًا عن زيادة نسبة الصيادلة الإكلينيكيين إلى الطلاب، وزيادة فعالية الأكاديميين في استخدام طرق التعليم والتقييم المتنوعة لإشراك الطلبة في البرامج التعليمية.

ورصد المتحدِّثون في جلسات الحوار للمؤتمر أبرز التحديات حول دمج طلبة الصيدلية في متطلبات المقررات المختلفة والدورات التدريبية في ظل الظروف الراهنة، علاوةً على مناقشة أثر اختبار الهيئة السعودية للتخصصات الصحية (SPLE) على مناهج الصيدلة بالجامعات السعودية.

وعَدَّ عميد كلية الصيدلة د. فيصل المالكي، مؤتمرهم اﻷول نقطة الانطلاق لآفاق واسعة في مجال التعليم الصيدليِّ، لافتًا إلى أن مجلس عمداء كليات الصيدلة تبنَّى فكرة إقامة مؤتمر التعليم الصيدليِّ بشكلٍ سنويٍّ، لمناقشة القضايا التعليمية والتطورات في المجال ذاته، واستشراف الحلول اللازمة للتحديات المستجدَّة، ومتابعة الدراسات والأبحاث المتعلقة باستخدام التقنية لزيادة فاعلية الطلبة خلال مرحلتي التعليم والتدريب.

بدوره، أوضح المشرف العام على وكالة الجامعة للشؤون التعليمية د. أحمد بابلغيث في كلمته التي ألقاها نيابة عن رئيس الجامعة أ.د مَعَدِّي آل مِذْهِب أن المؤتمر يدعم ركائز النهوض بالتعليم المتخصص، وذلك عبر محاوره المتنوعة والخبرات العلمية المكتسبة من مشاركة المختصِّين في الورش لمناقشة قضايا التعليم الصيدليِّ، مؤكِّدًا على دور المؤتمر في تلبية متطلبات الاعتماد الأكاديميِّ وتوفير المعايير العلمية والأخلاقية لدارسي مهنة الصيدلة ومزاوليها.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك