Menu
خلال مؤتمر المانحين.. الأمير فيصل بن فرحان يحذّر من مخاطر «خزّان صافر»

قال الأمير فيصل بن فرحان، وزير الخارجية، خلال كلمته بمؤتمر المانحين الافتراضيّ لليمن 2020م، الذي تنظّمه المملكة بالشراكة مع الأمم المتحدة، «إننا نجتمع اليوم والشعب اليمنيّ يتطلع إلى ما سيسفر عنه هذا المؤتمر من تعهّدات يطمح أن يتم تقديمها عاجلًا لتعينهم على مواجهة التحدّيات الإنسانية والسياسية والعسكرية والأمنية والاقتصادية والتنموية؛ بسبب الممارسات غير الإنسانية من الميليشيات الحوثية».

وناشد وزير الخارجية، المجتمع الدولي لممارسة الضغوط كافة على الميليشيات الحوثية للسماح لموظّفي مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع بالوصول لموقع خزّان النفط العائم «صافر» الموجود به أكثر من مليون برميل، والمهدد بالانفجار منذ سيطرتهم على ميناء الحديدة في 2015م.

وأضاف الوزير، إن المملكة حرصت على استضافة هذا المؤتمر الافتراضيّ رغم الظروف الاستثنائية التي يمرّ بها العالم أجمع؛ بسبب تفشّي جائحة فيروس كورونا، مُبديًا تقديره للوفود المشاركة من حكومات الدول والمنظمات الدولية، والمنظمات غير الحكومية ذات الصلة، وهو ما يعكس القناعة بأهمية هذا المؤتمر؛ لزيادة الوعي بالأزمة الإنسانية في اليمن والإعلان عن تعهّدات ماليّة لسَدِّ الاحتياجات الإنسانية هناك.

اقرأ أيضًا:

تنظّمه السعودية.. انطلاق فعاليات مؤتمر المانحين بشأن اليمن

التحالف يكشف خطورة خزّان صافر العائم ودعم خبراء الحرس الثوري للحوثيين

برنامج «الأغذية العالمي»: السعودية تتصدر الداعمين لليمن خلال 5 سنوات

2020-10-23T03:47:36+03:00 قال الأمير فيصل بن فرحان، وزير الخارجية، خلال كلمته بمؤتمر المانحين الافتراضيّ لليمن 2020م، الذي تنظّمه المملكة بالشراكة مع الأمم المتحدة، «إننا نجتمع اليوم وال
خلال مؤتمر المانحين.. الأمير فيصل بن فرحان يحذّر من مخاطر «خزّان صافر»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

خلال مؤتمر المانحين.. الأمير فيصل بن فرحان يحذّر من مخاطر «خزّان صافر»

قال: اضغطوا على الحوثيين من أجل الوصول لموقعه..

خلال مؤتمر المانحين.. الأمير فيصل بن فرحان يحذّر من مخاطر «خزّان صافر»
  • 1076
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
10 شوّال 1441 /  02  يونيو  2020   04:35 م

قال الأمير فيصل بن فرحان، وزير الخارجية، خلال كلمته بمؤتمر المانحين الافتراضيّ لليمن 2020م، الذي تنظّمه المملكة بالشراكة مع الأمم المتحدة، «إننا نجتمع اليوم والشعب اليمنيّ يتطلع إلى ما سيسفر عنه هذا المؤتمر من تعهّدات يطمح أن يتم تقديمها عاجلًا لتعينهم على مواجهة التحدّيات الإنسانية والسياسية والعسكرية والأمنية والاقتصادية والتنموية؛ بسبب الممارسات غير الإنسانية من الميليشيات الحوثية».

وناشد وزير الخارجية، المجتمع الدولي لممارسة الضغوط كافة على الميليشيات الحوثية للسماح لموظّفي مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع بالوصول لموقع خزّان النفط العائم «صافر» الموجود به أكثر من مليون برميل، والمهدد بالانفجار منذ سيطرتهم على ميناء الحديدة في 2015م.

وأضاف الوزير، إن المملكة حرصت على استضافة هذا المؤتمر الافتراضيّ رغم الظروف الاستثنائية التي يمرّ بها العالم أجمع؛ بسبب تفشّي جائحة فيروس كورونا، مُبديًا تقديره للوفود المشاركة من حكومات الدول والمنظمات الدولية، والمنظمات غير الحكومية ذات الصلة، وهو ما يعكس القناعة بأهمية هذا المؤتمر؛ لزيادة الوعي بالأزمة الإنسانية في اليمن والإعلان عن تعهّدات ماليّة لسَدِّ الاحتياجات الإنسانية هناك.

اقرأ أيضًا:

تنظّمه السعودية.. انطلاق فعاليات مؤتمر المانحين بشأن اليمن

التحالف يكشف خطورة خزّان صافر العائم ودعم خبراء الحرس الثوري للحوثيين

برنامج «الأغذية العالمي»: السعودية تتصدر الداعمين لليمن خلال 5 سنوات

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك