Menu
بعد انتقال ملكية النادي لفريديكين.. توتي: أنا وروما سنلتقي مُجددًا

قال أسطورة نادي روما الإيطالي لكرة القدم، فرانشيسكو توتي، إن لديه اعتقادًا بالعودة مرة أخرى إلى نادي العاصمة، سواء كان -عاجلًا أو آجلًا- إلى نادي العاصمة.

وانتقلت ملكية نادي روما إلى رجل الأعمال الأمريكي دان فريديكين، وكان توتي مديرًا للنادي قبل أن يستقيل العام الماضي بسبب خلاف مع المالك السابق للنادي، الأمريكي جيمس بالوتا، ومع الإدارة التي انتقدها بإبعاده عن القرارات.

لكن بيع النادي هذا الصيف لفريديكين، يمكن أن يضع الأسس للمصالحة بين القائد السابق للنادي (43 عامًا)، الذي أصبح منذ ذلك الحين وكيلًا للاعبين، وبين فريقه الأبدي.

وقال توتي: من الطبيعي الاعتقاد، أنه عاجلًا أو آجلًا، أنا وروما سنلتقي مجددًا، لكنني لا أحدد اللحظة، خصوصًا وأنني لا أنتظر حدوث ذلك بالجلوس مكتوف الأيدي دون فعل أي شيء في بيتي".

واعتبر توتي أن "دان فريدكين فهم بسرعة كبيرة شيئًا أساسيًّا: في روما، يجب أن يكون المالك موجودًا جسديًّا. الإعلان عن أن ابنه راين سيأتي للعيش هنا يسير في الاتجاه الصحيح. ارتكب بالوتا بعض الأخطاء لأنه كان يقرر على أساس المعلومات المنقولة".

وأضاف: "في الوقت الحالي، لا يوجد أي اتصال" مع الرؤساء الجدد، ومع ذلك، أكد أسطورة روما أنه مستعد للذهاب "لاحتساء فنجان قهوة" معهم.

2021-04-06T12:27:32+03:00 قال أسطورة نادي روما الإيطالي لكرة القدم، فرانشيسكو توتي، إن لديه اعتقادًا بالعودة مرة أخرى إلى نادي العاصمة، سواء كان -عاجلًا أو آجلًا- إلى نادي العاصمة. وا
بعد انتقال ملكية النادي لفريديكين.. توتي: أنا وروما سنلتقي مُجددًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بعد انتقال ملكية النادي لفريديكين.. توتي: أنا وروما سنلتقي مُجددًا

استقال من منصبه بعد خلافات مع المالك السابق

بعد انتقال ملكية النادي لفريديكين.. توتي: أنا وروما سنلتقي مُجددًا
  • 95
  • 0
  • 0
فريق التحرير
14 محرّم 1442 /  02  سبتمبر  2020   06:51 ص

قال أسطورة نادي روما الإيطالي لكرة القدم، فرانشيسكو توتي، إن لديه اعتقادًا بالعودة مرة أخرى إلى نادي العاصمة، سواء كان -عاجلًا أو آجلًا- إلى نادي العاصمة.

وانتقلت ملكية نادي روما إلى رجل الأعمال الأمريكي دان فريديكين، وكان توتي مديرًا للنادي قبل أن يستقيل العام الماضي بسبب خلاف مع المالك السابق للنادي، الأمريكي جيمس بالوتا، ومع الإدارة التي انتقدها بإبعاده عن القرارات.

لكن بيع النادي هذا الصيف لفريديكين، يمكن أن يضع الأسس للمصالحة بين القائد السابق للنادي (43 عامًا)، الذي أصبح منذ ذلك الحين وكيلًا للاعبين، وبين فريقه الأبدي.

وقال توتي: من الطبيعي الاعتقاد، أنه عاجلًا أو آجلًا، أنا وروما سنلتقي مجددًا، لكنني لا أحدد اللحظة، خصوصًا وأنني لا أنتظر حدوث ذلك بالجلوس مكتوف الأيدي دون فعل أي شيء في بيتي".

واعتبر توتي أن "دان فريدكين فهم بسرعة كبيرة شيئًا أساسيًّا: في روما، يجب أن يكون المالك موجودًا جسديًّا. الإعلان عن أن ابنه راين سيأتي للعيش هنا يسير في الاتجاه الصحيح. ارتكب بالوتا بعض الأخطاء لأنه كان يقرر على أساس المعلومات المنقولة".

وأضاف: "في الوقت الحالي، لا يوجد أي اتصال" مع الرؤساء الجدد، ومع ذلك، أكد أسطورة روما أنه مستعد للذهاب "لاحتساء فنجان قهوة" معهم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك