Menu
نادٍ إنجليزي يطلب 100 مليون إسترليني قرضًا لمواجهة سيل الخسائر

بدأت أندية الدوري الإنجليزي تعاني فعليًا؛ بسبب توقف النشاط الكروي على خلفية تفشي فيروس كورونا، ما أدى إلى استمرار الأندية في الوفاء بالتزاماتها المالية في الوقت، الذي توقفت فيه تمامًا التدفقات المالية، وهو ما قد يعني أن الأندية الإنجليزية تواجه خطر الانهيار واحدًا تلو الآخر؛ بسبب فيروس كورونا.

وكشف تقرير نشرته صحيفة «ميرور» البريطانية، اليوم الإثنين، أن ناديًا من أندية القمة في الدوري الإنجليزي يعاني ماليًا بشدة، وأنه أصبح غير قادر على الوفاء بالتزاماته المالية، خاصة أنه يتكبد خسائر أسبوعية تصل إلى تسعة ملايين جنيه إسترليني.

وفيما لم تكشف الصحيفة عن اسم النادي المقصود، رجَّح الكثيرون أن يكون النادي المقصود هو مانشستر يونايتد.

وقالت الصحيفة البريطانية، إن مسؤولي النادي حاولوا بكل الطرق السيطرة على الخسائر المتوالية، غير أنهم فشلوا فلم يجدوا سوى السعي بكل قوة من أجل الحصول على قرض بنكي بقيمة مائة مليون جنيه إسترليني لمواجهة الالتزامات المالية المستحقة على النادي، وهو القرض الذي لم ينجحوا في الحصول عليه حتى الآن.

وأوضح تقرير صحيفة «ميرور»، أن الملايين التسعة التي يتكبدها النادي أسبوعيًا تمثل رواتب اللاعبين والموظفين، وأن هذا الخسائر ستتواصل وتتراكم لأنها التزامات ثابتة لا يمكن التراجع عنها؛ لكونها منصوصًا عليها في العقود، التي تربط النادي بلاعبيه وموظفيه.

وأكدت الصحيفة، أن محنة النادي الإنجليزي تثبت أنه لا يوجد أي نادٍ بمأمن من تداعيات أزمة فيروس كورونا، مشيرة إلى أن النادي المقصود من أندية الصفوة الغنية، التي تتمتع بقدرات مالية كبيرة وقاعدة جماهيرية عريضة، وهو ما يؤكد أن الوضع أشد قسوة بالنسبة للأندية الأقل قوة وجماهيرية.

اقرا ايضًا:

طيور الإوز تحرج اتحاد الكرة الإنجليزي.. وتعرضه للهجوم

رابطة «بريميرليج» تؤكد التزامها باستكمال الموسم الحالي

رابطة الدوريات الأوروبية: البطولات ستعود بدون جمهور

2020-08-16T11:43:00+03:00 بدأت أندية الدوري الإنجليزي تعاني فعليًا؛ بسبب توقف النشاط الكروي على خلفية تفشي فيروس كورونا، ما أدى إلى استمرار الأندية في الوفاء بالتزاماتها المالية في الوقت
نادٍ إنجليزي يطلب 100 مليون إسترليني قرضًا لمواجهة سيل الخسائر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

نادٍ إنجليزي يطلب 100 مليون إسترليني قرضًا لمواجهة سيل الخسائر

يتكبد 9 ملايين أسبوعيًا بسبب فيروس كورونا

نادٍ إنجليزي يطلب 100 مليون إسترليني قرضًا لمواجهة سيل الخسائر
  • 22
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 شعبان 1441 /  20  أبريل  2020   03:47 م

بدأت أندية الدوري الإنجليزي تعاني فعليًا؛ بسبب توقف النشاط الكروي على خلفية تفشي فيروس كورونا، ما أدى إلى استمرار الأندية في الوفاء بالتزاماتها المالية في الوقت، الذي توقفت فيه تمامًا التدفقات المالية، وهو ما قد يعني أن الأندية الإنجليزية تواجه خطر الانهيار واحدًا تلو الآخر؛ بسبب فيروس كورونا.

وكشف تقرير نشرته صحيفة «ميرور» البريطانية، اليوم الإثنين، أن ناديًا من أندية القمة في الدوري الإنجليزي يعاني ماليًا بشدة، وأنه أصبح غير قادر على الوفاء بالتزاماته المالية، خاصة أنه يتكبد خسائر أسبوعية تصل إلى تسعة ملايين جنيه إسترليني.

وفيما لم تكشف الصحيفة عن اسم النادي المقصود، رجَّح الكثيرون أن يكون النادي المقصود هو مانشستر يونايتد.

وقالت الصحيفة البريطانية، إن مسؤولي النادي حاولوا بكل الطرق السيطرة على الخسائر المتوالية، غير أنهم فشلوا فلم يجدوا سوى السعي بكل قوة من أجل الحصول على قرض بنكي بقيمة مائة مليون جنيه إسترليني لمواجهة الالتزامات المالية المستحقة على النادي، وهو القرض الذي لم ينجحوا في الحصول عليه حتى الآن.

وأوضح تقرير صحيفة «ميرور»، أن الملايين التسعة التي يتكبدها النادي أسبوعيًا تمثل رواتب اللاعبين والموظفين، وأن هذا الخسائر ستتواصل وتتراكم لأنها التزامات ثابتة لا يمكن التراجع عنها؛ لكونها منصوصًا عليها في العقود، التي تربط النادي بلاعبيه وموظفيه.

وأكدت الصحيفة، أن محنة النادي الإنجليزي تثبت أنه لا يوجد أي نادٍ بمأمن من تداعيات أزمة فيروس كورونا، مشيرة إلى أن النادي المقصود من أندية الصفوة الغنية، التي تتمتع بقدرات مالية كبيرة وقاعدة جماهيرية عريضة، وهو ما يؤكد أن الوضع أشد قسوة بالنسبة للأندية الأقل قوة وجماهيرية.

اقرا ايضًا:

طيور الإوز تحرج اتحاد الكرة الإنجليزي.. وتعرضه للهجوم

رابطة «بريميرليج» تؤكد التزامها باستكمال الموسم الحالي

رابطة الدوريات الأوروبية: البطولات ستعود بدون جمهور

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك