Menu
«الإحصاء»: جائحة كورونا أدت إلى انخفاض أعداد المعتمرين بنسبة 69.6%

أعلنت الهيئة العامة للإحصاء، تراجع عدد المعتمرين بنسبة تقارب الـ70 بالمائة خلال 2020؛ بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وأوضحت الهيئة العامة للإحصاء، في نشرة إحصاءات العمرة لعام 2020، عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، اليوم الجمعة، أنه وفقًا لنتائج مسح العمرة لمعتمري الداخل والبيانات السجلية التابعة لوزارة الحج والعمرة لمعتمري الخارج فقد انخفض عدد المعتمرين بنسبة 69.6 بالمائة.

وذكرت الإحصاء أن إجمالي عدد المعتمرين في عام 2020 بلغ 5822942 معتمرًا؛ حيث تمثل نسبة المعتمرين السعوديين منهم 12.85 بالمائة، وبلغت نسبة المعتمرين من الخارج 66.08 بالمائة.

وأفادت الهيئة بأن نسبة المعتمرين من الداخل بلغت 33.92 بالمائة من إجمالي المعتمرين.

وأضافت الهيئة، أن معتمري الخارج سجلوا 3848025 معتمرًا في عام 2020، بنسبة انخفاض بلغت 48.4 بالمائة، على أساس سنوي؛ بسبب جائحة كورونا وتطبيق بروتوكول وزارة الصحة للوقاية من الفيروس.

ومثل نسبة الذكور من معتمري الخارج 47.4 بالمائة، بينما بلغت نسبة المعتمرات الإناث 52.6 بالمائة.

وسجلت نسبة الفئة العمرية 60 عامًا فأكثر أعلى عدد للمعتمرين القادمين من الخارج بنحو 25.9 بالمائة.

ووفقًا لمنافذ الدخول فقد توزع معتمرو الخارج حسب نوع المنفذ كما يلي: جوًا بنسبة 93.06 بالمائة، برًا بنسبة 6.3 بالمائة، بحرًا بنسبة 0.6 بالمائة، فيما سجل مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة أعلى منفذ للدخول وذلك بنسبة بلغت 62.2 بالمائة.

وسجلت فترة الإقامة لمدة أسبوعين أعلى مدة إقامة، وذلك بنسبة 54.5 بالمائة، بينما بلغت نسبة مدة الإقامة لأسبوعين في عام 2019 نسبة 48 بالمائة.

ووصل عدد معتمري الخارج إلى ذروته في شهر جمادى الثانية؛ حيث بلغت نسبتهم في هذا الشهر 22.4 بالمائة.

أما معتمرو الداخل فقد سجلوا 1974917معتمرًا في عام 2020، بنسبة انخفاض بلغت 83.1 بالمائة، على أساس سنوي.

ومثل نسبة المواطنين من معتمري الداخل 37.9 بالمائة، بنسبة للذكور 68.6 بالمائة، بينما بلغت نسبة المعتمرات الإناث 31.7 بالمائة.

وسجلت نسبة الفئة العمرية 30 - 39 عامًا أعلى عدد لمعتمري الداخل بنحو 30.9 بالمائة.

وصل عدد معتمري الخارج ذروته في شهر محرم، حيث بلغت نسبتهم في هذا الشهر 18.6 بالمائة من إجمالي المعتمرين.

2021-05-05T23:48:54+03:00 أعلنت الهيئة العامة للإحصاء، تراجع عدد المعتمرين بنسبة تقارب الـ70 بالمائة خلال 2020؛ بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19). وأوضحت الهيئة العامة للإحصا
«الإحصاء»: جائحة كورونا أدت إلى انخفاض أعداد المعتمرين بنسبة 69.6%
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«الإحصاء»: جائحة كورونا أدت إلى انخفاض أعداد المعتمرين بنسبة 69.6%

سجلت 3 ملايين و800 ألف معتمر

«الإحصاء»: جائحة كورونا أدت إلى انخفاض أعداد المعتمرين بنسبة 69.6%
  • 144
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 رمضان 1442 /  30  أبريل  2021   07:03 م

أعلنت الهيئة العامة للإحصاء، تراجع عدد المعتمرين بنسبة تقارب الـ70 بالمائة خلال 2020؛ بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وأوضحت الهيئة العامة للإحصاء، في نشرة إحصاءات العمرة لعام 2020، عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، اليوم الجمعة، أنه وفقًا لنتائج مسح العمرة لمعتمري الداخل والبيانات السجلية التابعة لوزارة الحج والعمرة لمعتمري الخارج فقد انخفض عدد المعتمرين بنسبة 69.6 بالمائة.

وذكرت الإحصاء أن إجمالي عدد المعتمرين في عام 2020 بلغ 5822942 معتمرًا؛ حيث تمثل نسبة المعتمرين السعوديين منهم 12.85 بالمائة، وبلغت نسبة المعتمرين من الخارج 66.08 بالمائة.

وأفادت الهيئة بأن نسبة المعتمرين من الداخل بلغت 33.92 بالمائة من إجمالي المعتمرين.

وأضافت الهيئة، أن معتمري الخارج سجلوا 3848025 معتمرًا في عام 2020، بنسبة انخفاض بلغت 48.4 بالمائة، على أساس سنوي؛ بسبب جائحة كورونا وتطبيق بروتوكول وزارة الصحة للوقاية من الفيروس.

ومثل نسبة الذكور من معتمري الخارج 47.4 بالمائة، بينما بلغت نسبة المعتمرات الإناث 52.6 بالمائة.

وسجلت نسبة الفئة العمرية 60 عامًا فأكثر أعلى عدد للمعتمرين القادمين من الخارج بنحو 25.9 بالمائة.

ووفقًا لمنافذ الدخول فقد توزع معتمرو الخارج حسب نوع المنفذ كما يلي: جوًا بنسبة 93.06 بالمائة، برًا بنسبة 6.3 بالمائة، بحرًا بنسبة 0.6 بالمائة، فيما سجل مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة أعلى منفذ للدخول وذلك بنسبة بلغت 62.2 بالمائة.

وسجلت فترة الإقامة لمدة أسبوعين أعلى مدة إقامة، وذلك بنسبة 54.5 بالمائة، بينما بلغت نسبة مدة الإقامة لأسبوعين في عام 2019 نسبة 48 بالمائة.

ووصل عدد معتمري الخارج إلى ذروته في شهر جمادى الثانية؛ حيث بلغت نسبتهم في هذا الشهر 22.4 بالمائة.

أما معتمرو الداخل فقد سجلوا 1974917معتمرًا في عام 2020، بنسبة انخفاض بلغت 83.1 بالمائة، على أساس سنوي.

ومثل نسبة المواطنين من معتمري الداخل 37.9 بالمائة، بنسبة للذكور 68.6 بالمائة، بينما بلغت نسبة المعتمرات الإناث 31.7 بالمائة.

وسجلت نسبة الفئة العمرية 30 - 39 عامًا أعلى عدد لمعتمري الداخل بنحو 30.9 بالمائة.

وصل عدد معتمري الخارج ذروته في شهر محرم، حيث بلغت نسبتهم في هذا الشهر 18.6 بالمائة من إجمالي المعتمرين.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك