Menu
مانشستر سيتي يقسو على تشيلسي بثلاثية ويواصل عودته في الدوري الإنجليزي

وجه مانشستر سيتي إنذارًا شديد اللهجة إلى باقي منافسيه في الدوري الإنجليزي لكرة القدم كما وجه لطمة قوية إلى مضيفه تشيلسي بالتغلب عليه 3/1 اليوم الأحد في المرحلة السابعة عشرة من المسابقة، والتي شهدت اليوم أيضًا فوز ليستر سيتي على مضيفه نيوكاسل 2/1.

وواصل مانشستر سيتي انتفاضته ورحلة العودة بقوة إلى دائرة المنافسة على لقب البطولة بعدما حقق انتصارًا ثمينًا على أحد الفرق الكبيرة في المسابقة؛ ليرفع رصيده إلى 29 نقطة ليتقدم إلى المركز الخامس بفارق الأهداف فقط خلف توتنهام وأمام إيفرتون.

وتجمد رصيد تشيلسي عند 26 نقطة؛ ليتراجع إلى المركز السابع بفارق الأهداف فقط أمام أستون فيلا وساوثهمبتون وويستهام.

وحسم مانشستر سيتي المباراة تمامًا في شوطها الأول بثلاثية نظيفة سجلها إلكاي جيوندوجان وفيل فودين وكيفن دي بروين في الدقائق 18 و21 و34.

وفي الشوط الثاني، واصل الفريق تفوقه لكن تشيلسي رد بهدف متأخر للغاية سجله البديل كالوم هودسون أودوي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة لتكون الهزيمة الرابعة في آخر ست مباريات خاضها تشيلسي في المسابقة.

وفي المقابل، حقق مانشستر سيتي انتصاره الخامس مقابل تعادلين فقط في آخر سبع مباريات خاضها الفريق في المسابقة.

وقدم تشيلسي بداية جيدة في المباراة؛ حيث كان الأفضل في الدقائق الأولى ولكنه فشل في تهديد مرمى مانشستر سيتي بالشكل الكافي.

وبمرور الوقت، دخل مانشستر سيتي في أجواء المباراة ثم بدأ في فرض سيطرته على مجريات اللعب تدريجيًّا قبل أن ينصب السيرك لضيفه بعد مرور ربع ساعة فقط من بداية المباراة.

وترجم مانشستر سيتي تفوقه بهدف التقدم في الدقيقة 18 بتوقيع الألماني إلكاي جيوندوجان.

وجاء الهدف اثر هجمة منظمة للفريق من الناحية اليسرى وتمريرة رائعة من فيل فودين إلى جيوندوجان الذي استدار سريعًا على حدود منطقة الجزاء ثم سدد الكرة في المرمى.

وبعدها بثلاث دقائق فقط، وجه مانشستر سيتي لطمة جديدة لأصحاب الأرض في ظل مستوى الأداء الدفاعي المتواضع لتشيلسي حيث شن الضيوف هجمة أخرى منظمة مرر منها دي بروين الكرة من الناحية اليسرى إلى فودين الذي قابلها بلمسة ساحرة إلى داخل المباراة تمامًا مع بداية الدقيقة 21.

وواصل مانشستر سيتي ضغطه الهجومي، ونال الفريق المكافأة على ذلك بتسجيل الهدف الثالث بتوقيع البلجيكي كيفن دي بروين في الدقيقة 34.

وجاء الهدف اثر هجمة خطيرة لتشيلسي باءت بالفشل وارتدت سريعا لصالح الضيوف لينطلق بها رحيم ستيرلنج من قبل منتصف الملعب حتى وصل إلى منطقة جزاء تشيلسي في حراسة الدفاع لكنه تباطأ في التسديد؛ ليتراجع لاعبو تشيلسي ثم سدد الكرة لترتد من القائم البعيد وتجد دي بروين الذي لعبها بذكاء في المرمى بعيدًا عن متناول الحارس.

ولم يتغير الحال كثيرًا بعد الهدف الثالث حيث ظل مانشستر سيتي هو الأفضل وإن حاول تشيلسي الرد على هجمات الضيوف وتعديل النتيجة دون جدوى لينتهي الشوط الأول بتقدم مانشستر سيتي بثلاثية نظيفة بعدما قدم أفضل أشواطه في البطولة هذا الموسم فيما ظهر تشيلسي بعيدًا تمامًا عن مستواه.

واستأنف منشستر سيتي محاولاته الهجومية في الشوط الثاني رغم وجود بعض المحاولات الهجومية من تشيلسي.

وأنقذ إدوارد ميندي حارس مرمى تشيلسي فريقه من هدف رابع في الدقيقة 54 بعدما أبعد الكرة من على خط المرمى إثر ضربة رأس رائعة من رودريجو هيرنانديز لاعب مانشستر سيتي.

وشعر فرانك لامبارد، المدير الفني لتشيلسي، بحرج موقفه فأجرى تغييرين دفعة واحدة في الدقيقة 64 بنزول كالوم هودسون أودوي وبيلي جيلمور بدلا من حكيم زياش ونجولو كانتي على الترتيب.

ولم يتغير الحال كثيرًا فيما تبقى من المباراة ولكن البديل أودوي سجل هدف حفظ ماء الوجه لتشيلسي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع اثر هجمة سريعة وتمريرة عرضية لعبها كاي هافيرتز من الناحية اليسرى وقابلها أودوي بتسديدة مباشرة في المرمى لينتهي اللقاء بعدها بالفوز الكبير للضيوف.

وأحبط ليستر سيتي انتفاضة مضيفه نيوكاسل في نهاية المباراة وحافظ على انتصاره 2/1.

ورفع ليستر رصيده إلى 32 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطة واحدة خلف لفيربول ومانشستر يونايتد فيما تجمد رصيد نيوكاسل عند 19 نقطة في المركز الخامس عشر بعدما مني بالهزيمة الثالثة مقابل تعادلين في آخر خمس مباريات خاضها بالمسابقة.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي ثم تقدم ليستر بهدفين نظيفين سجلهما جيمس ماديسون ويوري تيليمانس في الدقيقتين 55 و72 ورد نيوكاسل بهدف سجله آندي كارول في الدقيقة 82 .

2021-01-04T13:48:43+03:00 وجه مانشستر سيتي إنذارًا شديد اللهجة إلى باقي منافسيه في الدوري الإنجليزي لكرة القدم كما وجه لطمة قوية إلى مضيفه تشيلسي بالتغلب عليه 3/1 اليوم الأحد في المرحلة
مانشستر سيتي يقسو على تشيلسي بثلاثية ويواصل عودته في الدوري الإنجليزي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مانشستر سيتي يقسو على تشيلسي بثلاثية ويواصل عودته في الدوري الإنجليزي

تغلب عليه بثلاثة أهداف

مانشستر سيتي يقسو على تشيلسي بثلاثية ويواصل عودته في الدوري الإنجليزي
  • 28
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 جمادى الأول 1442 /  03  يناير  2021   10:16 م

وجه مانشستر سيتي إنذارًا شديد اللهجة إلى باقي منافسيه في الدوري الإنجليزي لكرة القدم كما وجه لطمة قوية إلى مضيفه تشيلسي بالتغلب عليه 3/1 اليوم الأحد في المرحلة السابعة عشرة من المسابقة، والتي شهدت اليوم أيضًا فوز ليستر سيتي على مضيفه نيوكاسل 2/1.

وواصل مانشستر سيتي انتفاضته ورحلة العودة بقوة إلى دائرة المنافسة على لقب البطولة بعدما حقق انتصارًا ثمينًا على أحد الفرق الكبيرة في المسابقة؛ ليرفع رصيده إلى 29 نقطة ليتقدم إلى المركز الخامس بفارق الأهداف فقط خلف توتنهام وأمام إيفرتون.

وتجمد رصيد تشيلسي عند 26 نقطة؛ ليتراجع إلى المركز السابع بفارق الأهداف فقط أمام أستون فيلا وساوثهمبتون وويستهام.

وحسم مانشستر سيتي المباراة تمامًا في شوطها الأول بثلاثية نظيفة سجلها إلكاي جيوندوجان وفيل فودين وكيفن دي بروين في الدقائق 18 و21 و34.

وفي الشوط الثاني، واصل الفريق تفوقه لكن تشيلسي رد بهدف متأخر للغاية سجله البديل كالوم هودسون أودوي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة لتكون الهزيمة الرابعة في آخر ست مباريات خاضها تشيلسي في المسابقة.

وفي المقابل، حقق مانشستر سيتي انتصاره الخامس مقابل تعادلين فقط في آخر سبع مباريات خاضها الفريق في المسابقة.

وقدم تشيلسي بداية جيدة في المباراة؛ حيث كان الأفضل في الدقائق الأولى ولكنه فشل في تهديد مرمى مانشستر سيتي بالشكل الكافي.

وبمرور الوقت، دخل مانشستر سيتي في أجواء المباراة ثم بدأ في فرض سيطرته على مجريات اللعب تدريجيًّا قبل أن ينصب السيرك لضيفه بعد مرور ربع ساعة فقط من بداية المباراة.

وترجم مانشستر سيتي تفوقه بهدف التقدم في الدقيقة 18 بتوقيع الألماني إلكاي جيوندوجان.

وجاء الهدف اثر هجمة منظمة للفريق من الناحية اليسرى وتمريرة رائعة من فيل فودين إلى جيوندوجان الذي استدار سريعًا على حدود منطقة الجزاء ثم سدد الكرة في المرمى.

وبعدها بثلاث دقائق فقط، وجه مانشستر سيتي لطمة جديدة لأصحاب الأرض في ظل مستوى الأداء الدفاعي المتواضع لتشيلسي حيث شن الضيوف هجمة أخرى منظمة مرر منها دي بروين الكرة من الناحية اليسرى إلى فودين الذي قابلها بلمسة ساحرة إلى داخل المباراة تمامًا مع بداية الدقيقة 21.

وواصل مانشستر سيتي ضغطه الهجومي، ونال الفريق المكافأة على ذلك بتسجيل الهدف الثالث بتوقيع البلجيكي كيفن دي بروين في الدقيقة 34.

وجاء الهدف اثر هجمة خطيرة لتشيلسي باءت بالفشل وارتدت سريعا لصالح الضيوف لينطلق بها رحيم ستيرلنج من قبل منتصف الملعب حتى وصل إلى منطقة جزاء تشيلسي في حراسة الدفاع لكنه تباطأ في التسديد؛ ليتراجع لاعبو تشيلسي ثم سدد الكرة لترتد من القائم البعيد وتجد دي بروين الذي لعبها بذكاء في المرمى بعيدًا عن متناول الحارس.

ولم يتغير الحال كثيرًا بعد الهدف الثالث حيث ظل مانشستر سيتي هو الأفضل وإن حاول تشيلسي الرد على هجمات الضيوف وتعديل النتيجة دون جدوى لينتهي الشوط الأول بتقدم مانشستر سيتي بثلاثية نظيفة بعدما قدم أفضل أشواطه في البطولة هذا الموسم فيما ظهر تشيلسي بعيدًا تمامًا عن مستواه.

واستأنف منشستر سيتي محاولاته الهجومية في الشوط الثاني رغم وجود بعض المحاولات الهجومية من تشيلسي.

وأنقذ إدوارد ميندي حارس مرمى تشيلسي فريقه من هدف رابع في الدقيقة 54 بعدما أبعد الكرة من على خط المرمى إثر ضربة رأس رائعة من رودريجو هيرنانديز لاعب مانشستر سيتي.

وشعر فرانك لامبارد، المدير الفني لتشيلسي، بحرج موقفه فأجرى تغييرين دفعة واحدة في الدقيقة 64 بنزول كالوم هودسون أودوي وبيلي جيلمور بدلا من حكيم زياش ونجولو كانتي على الترتيب.

ولم يتغير الحال كثيرًا فيما تبقى من المباراة ولكن البديل أودوي سجل هدف حفظ ماء الوجه لتشيلسي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع اثر هجمة سريعة وتمريرة عرضية لعبها كاي هافيرتز من الناحية اليسرى وقابلها أودوي بتسديدة مباشرة في المرمى لينتهي اللقاء بعدها بالفوز الكبير للضيوف.

وأحبط ليستر سيتي انتفاضة مضيفه نيوكاسل في نهاية المباراة وحافظ على انتصاره 2/1.

ورفع ليستر رصيده إلى 32 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطة واحدة خلف لفيربول ومانشستر يونايتد فيما تجمد رصيد نيوكاسل عند 19 نقطة في المركز الخامس عشر بعدما مني بالهزيمة الثالثة مقابل تعادلين في آخر خمس مباريات خاضها بالمسابقة.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي ثم تقدم ليستر بهدفين نظيفين سجلهما جيمس ماديسون ويوري تيليمانس في الدقيقتين 55 و72 ورد نيوكاسل بهدف سجله آندي كارول في الدقيقة 82 .

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك