Menu
تجربة أسترالية لتحويل البطاريات إلى سماد للتربة ومكملات غذائية للنباتات

تعمل شركة أسترالية رائدة في مجال إعادة التدوير على اختبار جديد لتحويل البطاريات المعدنية إلى سماد للتربة ومكملات غذائية للنباتات.

وتجري شركة «NL Lithium Australia» على جمع البطاريات القلوية، وهي البطاريات المستخدمة في الحياة اليومية المعتادة، من مجمعات القمامة حول أستراليا، لإجراء اختبار قصير الأجل لتحديد ما إذا يمكن استخدام غبار هذه البطاريات، الغني بعناصر غذائية مثل الزنك والمنجنيز، كسماد لنبات القمح المزروع في بيوت زجاجية، حسب تقرير لـ«بلومبرج» الأمريكية (ترجمته عاجل).

وأظهرت اختبارات الشركة نسبة عالية من الامتصاص للمعادن في نبات القمح في تربة منخفضة الجودة، رغم كون عملية الامتصاص في هذه الحالة أبطأ مقارنة بالسماد والمنتجات التي تحتوي على الكبريتات.

وقال المدير التنفيذي للشركة أدريان غريفين لـ«لبومبرج»: «نتوقع أن تكون النتائج أفضل بكثير مقارنة بتلك في التربة العادية التي نراها في مناطق مزارع القمح في غرب أستراليا».

وأضاف أن الشركة ستجري اختبارات على نطاق واسع تهدف إلى تقييم أداء المعادن المستخرجة من البطاريات أمام منتجات الأسمدة التجارية، على أن تتم مع نهاية موسم الحصاد الحالي وبنهاية العام المالي الجاري.

وتابع: «نريد تسريع وتيرة الاختبارات على قدر الإمكان»، لافتًا إلى أن التجارب ستظل عامة في المرحلة الراهنة بدلًا من تصميمها خصيصًا لمنتجات زراعية أو مناطق بعينها.

وتعد البطاريات القلوية من أكثر أنواع البطاريات استخداما في الحياة العامة، مع حوالي ستة آلاف طن منها تنتهي سنويًّا في مكب النفايات.

2020-10-10T14:09:22+03:00 تعمل شركة أسترالية رائدة في مجال إعادة التدوير على اختبار جديد لتحويل البطاريات المعدنية إلى سماد للتربة ومكملات غذائية للنباتات. وتجري شركة «NL Lithium Austra
تجربة أسترالية لتحويل البطاريات إلى سماد للتربة ومكملات غذائية للنباتات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تجربة أسترالية لتحويل البطاريات إلى سماد للتربة ومكملات غذائية للنباتات

إجراء اختبارات على نطاق واسع بنهاية موسم الحصاد الحالي..

تجربة أسترالية لتحويل البطاريات إلى سماد للتربة ومكملات غذائية للنباتات
  • 20
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 رمضان 1441 /  13  مايو  2020   02:26 م

تعمل شركة أسترالية رائدة في مجال إعادة التدوير على اختبار جديد لتحويل البطاريات المعدنية إلى سماد للتربة ومكملات غذائية للنباتات.

وتجري شركة «NL Lithium Australia» على جمع البطاريات القلوية، وهي البطاريات المستخدمة في الحياة اليومية المعتادة، من مجمعات القمامة حول أستراليا، لإجراء اختبار قصير الأجل لتحديد ما إذا يمكن استخدام غبار هذه البطاريات، الغني بعناصر غذائية مثل الزنك والمنجنيز، كسماد لنبات القمح المزروع في بيوت زجاجية، حسب تقرير لـ«بلومبرج» الأمريكية (ترجمته عاجل).

وأظهرت اختبارات الشركة نسبة عالية من الامتصاص للمعادن في نبات القمح في تربة منخفضة الجودة، رغم كون عملية الامتصاص في هذه الحالة أبطأ مقارنة بالسماد والمنتجات التي تحتوي على الكبريتات.

وقال المدير التنفيذي للشركة أدريان غريفين لـ«لبومبرج»: «نتوقع أن تكون النتائج أفضل بكثير مقارنة بتلك في التربة العادية التي نراها في مناطق مزارع القمح في غرب أستراليا».

وأضاف أن الشركة ستجري اختبارات على نطاق واسع تهدف إلى تقييم أداء المعادن المستخرجة من البطاريات أمام منتجات الأسمدة التجارية، على أن تتم مع نهاية موسم الحصاد الحالي وبنهاية العام المالي الجاري.

وتابع: «نريد تسريع وتيرة الاختبارات على قدر الإمكان»، لافتًا إلى أن التجارب ستظل عامة في المرحلة الراهنة بدلًا من تصميمها خصيصًا لمنتجات زراعية أو مناطق بعينها.

وتعد البطاريات القلوية من أكثر أنواع البطاريات استخداما في الحياة العامة، مع حوالي ستة آلاف طن منها تنتهي سنويًّا في مكب النفايات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك