Menu
الحكومة الألمانية تعطي الضوء الأخضر لتمديد مهمة الجيش في العراق

وافق مجلس الوزراء الألماني اليوم الأربعاء، على تمديد مهمة القوات الألمانية لمكافحة «داعش».

وأعطى المجلس الضوء الأخضر لتجديد تفويض مهمة العراق ومهمة التحالف الدولي لمكافحة «داعش».

وبناء على القرار، سيُجرى تمديد نشر طائرات استطلاع ألمانية من طراز «تورنادو» في الأردن، واستخدام طائرات تزود بالوقود في إطار مهمة مكافحة داعش حتى 31 مارس المقبل، بينما سيُجرى تمديد مهمة تدريب القوات الألمانية لقوات الأمن في العراق لمدة عام.

وينص التفويض في هذه المهمة على حد أقصى للمشاركة بـ700 جندي.

وجاء في نص التفويض، أنه «يتعين حتى الآن ضمان الحيلولة دون صعود داعش (..) أي شيء خلاف ذلك ينذر بالانزلاق مجددًا إلى أوضاع غير آمنة ومضطربة ذات آثار سلبية على المنطقة بأكملها».

ويتعين موافقة البرلمان الألماني (بوندستاج) على التمديد حتى يصبح ساري المفعول.

وفي أول الأمر كان يطالب الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم، بإنهاء مهمة طائرات الاستطلاع بحلول 31 أكتوبر المقبل، وهو موعد انتهاء التفويض الممنوح من البرلمان.

تجدر الإشارة إلى أن «داعش» مهزوم حاليًّا عسكريًّا، إلا أنه يشكل شبكات جديدة في الخفاء.

2019-09-18T13:32:51+03:00 وافق مجلس الوزراء الألماني اليوم الأربعاء، على تمديد مهمة القوات الألمانية لمكافحة «داعش». وأعطى المجلس الضوء الأخضر لتجديد تفويض مهمة العراق ومهمة التحالف الد
الحكومة الألمانية تعطي الضوء الأخضر لتمديد مهمة الجيش في العراق
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الحكومة الألمانية تعطي الضوء الأخضر لتمديد مهمة الجيش في العراق

القرار لن يكون ساري المفعول بدون موافقة البرلمان

الحكومة الألمانية تعطي الضوء الأخضر لتمديد مهمة الجيش في العراق
  • 54
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
19 محرّم 1441 /  18  سبتمبر  2019   01:32 م

وافق مجلس الوزراء الألماني اليوم الأربعاء، على تمديد مهمة القوات الألمانية لمكافحة «داعش».

وأعطى المجلس الضوء الأخضر لتجديد تفويض مهمة العراق ومهمة التحالف الدولي لمكافحة «داعش».

وبناء على القرار، سيُجرى تمديد نشر طائرات استطلاع ألمانية من طراز «تورنادو» في الأردن، واستخدام طائرات تزود بالوقود في إطار مهمة مكافحة داعش حتى 31 مارس المقبل، بينما سيُجرى تمديد مهمة تدريب القوات الألمانية لقوات الأمن في العراق لمدة عام.

وينص التفويض في هذه المهمة على حد أقصى للمشاركة بـ700 جندي.

وجاء في نص التفويض، أنه «يتعين حتى الآن ضمان الحيلولة دون صعود داعش (..) أي شيء خلاف ذلك ينذر بالانزلاق مجددًا إلى أوضاع غير آمنة ومضطربة ذات آثار سلبية على المنطقة بأكملها».

ويتعين موافقة البرلمان الألماني (بوندستاج) على التمديد حتى يصبح ساري المفعول.

وفي أول الأمر كان يطالب الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم، بإنهاء مهمة طائرات الاستطلاع بحلول 31 أكتوبر المقبل، وهو موعد انتهاء التفويض الممنوح من البرلمان.

تجدر الإشارة إلى أن «داعش» مهزوم حاليًّا عسكريًّا، إلا أنه يشكل شبكات جديدة في الخفاء.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك