Menu
«السديس» يشيد بجهود السعودية وإسهاماتها الفاعلة في مجال العمل الخيري

أشاد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي خلال مشاركته في الحملة الوطنية للعمل الخيري عبر منصة إحسان, بجهود المملكة العربية السعودية وإسهاماتها الفاعلة في مجال العمل الخيري على المستوى الداخلي والخارجي .

وأكد معاليه أن ولاة الأمر حرصوا -منذ عهد المؤسس وحتى عصرنا الحاضر بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز, وسمو ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز- على تلمس احتياجات المواطنون، وبذل العطايا وتلمس احتياجاتهم، والإنفاق غير المحدود في سبيل الأفعال الخيرة، ما جعل هذه البلاد بلاد خير وعطاء ومنّ الله عليها بدوام النعم التي لا تحصى ولا تعد .

وأشار معاليه إلى أن ولاة الأمر لهم الأيدي البيضاء في دعم المبادرات الإنسانية عبر الطرق الرسمية منذ القدم، وكان لهم الحرص البالغ على أھمیة أن تصل التبرعات إلى مستحقیھا من أبناء هذا البلد, منشئين بذلك الجمعيات الخيرية والمراكز الخيرية التي خففت وأسهمت في توجيه التبرعات لمستحقيها, مشيراً إلى مركز الملك سلمان للأعمال الخيرية، والتي طالت خدماتها دول عدة منها دولة اليمن الشقيق وغيرها من البلدان المنكوبة .

واختتم معاليه بتوجيه الدعاء خالصاً لله وحدة بأن يجزي ولاة الأمر خير الجزاء لقاء ما يقومون به من أعمال خيرية أسهمت في بناء المجتمع وسد حاجياته, وأن يديم علينا النعم والرخاء وأن يجعل هذه البلد المبارك منار خير لجميع المسلمين .

2021-10-21T21:12:56+03:00 أشاد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي خلال مشاركته في الحملة الوطنية للعمل الخيري عبر منصة إحسان, بجهود المملكة العربية السعودية وإسهاماتها الفاع
«السديس» يشيد بجهود السعودية وإسهاماتها الفاعلة في مجال العمل الخيري
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«السديس» يشيد بجهود السعودية وإسهاماتها الفاعلة في مجال العمل الخيري

خلال مشاركته في الحملة الوطنية عبر «إحسان»..

«السديس» يشيد بجهود السعودية وإسهاماتها الفاعلة في مجال العمل الخيري
  • 296
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 رمضان 1442 /  17  أبريل  2021   04:52 ص

أشاد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي خلال مشاركته في الحملة الوطنية للعمل الخيري عبر منصة إحسان, بجهود المملكة العربية السعودية وإسهاماتها الفاعلة في مجال العمل الخيري على المستوى الداخلي والخارجي .

وأكد معاليه أن ولاة الأمر حرصوا -منذ عهد المؤسس وحتى عصرنا الحاضر بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز, وسمو ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز- على تلمس احتياجات المواطنون، وبذل العطايا وتلمس احتياجاتهم، والإنفاق غير المحدود في سبيل الأفعال الخيرة، ما جعل هذه البلاد بلاد خير وعطاء ومنّ الله عليها بدوام النعم التي لا تحصى ولا تعد .

وأشار معاليه إلى أن ولاة الأمر لهم الأيدي البيضاء في دعم المبادرات الإنسانية عبر الطرق الرسمية منذ القدم، وكان لهم الحرص البالغ على أھمیة أن تصل التبرعات إلى مستحقیھا من أبناء هذا البلد, منشئين بذلك الجمعيات الخيرية والمراكز الخيرية التي خففت وأسهمت في توجيه التبرعات لمستحقيها, مشيراً إلى مركز الملك سلمان للأعمال الخيرية، والتي طالت خدماتها دول عدة منها دولة اليمن الشقيق وغيرها من البلدان المنكوبة .

واختتم معاليه بتوجيه الدعاء خالصاً لله وحدة بأن يجزي ولاة الأمر خير الجزاء لقاء ما يقومون به من أعمال خيرية أسهمت في بناء المجتمع وسد حاجياته, وأن يديم علينا النعم والرخاء وأن يجعل هذه البلد المبارك منار خير لجميع المسلمين .

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك