Menu
وزير الطاقة: اتفاق «أوبك بلس» سيحقق الاستقرار بأسواق النفط

قال وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان، إنه سعيد للغاية بالاتفاق التاريخي لخفض الإنتاج الذي توصلت إليه منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك» وغيرها من المنتجين الدوليين، أمس الأحد، معربًا عن أمله في أن يؤدي إلى تحقيق الاستقرار في الأسواق. 

وقال الأمير عبدالعزيز لشبكة «بلومبرج نيوز» في مقابلة بعد دقائق من توصله إلى الاتفاق الذي تم خلال مؤتمر عبر الهاتف مع المنتجين الآخرين، ومن بينهم روسيا: لقد أظهرنا أن أوبك + فاعلة وحية.. أنا سعيد للغاية بهذا الاتفاق.

وأضاف الوزير: هل يمكنك تصور وضعنا يوم 6 مارس ووضعنا الآن، خلال اجتماع لصيغة أوبك بلس بشأن السياسة النفطية؟.

وذكر الأمير عبدالعزيز، الذي أشار إلى أنه يشعر بالأرق والإرهاق بعد نحو أسبوع من المؤتمرات عبر الهاتف، أن الاتفاق مذهل وبمرور الوقت سيقلص وفرة المعروض في السوق.

 وقد اتفق وزراء أوبك + في مؤتمر عبر الفيديو أمس الأحد، على خفض الإنتاج بمقدار 9.7 مليون برميل يوميًا خلال شهري مايو ويونيو.

 يذكر أن خفض الانتاج هذا أقل بمقدار 300 ألف برميل عن الرقم الذي اتفقت عليه منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وحلفاؤها وفقًا لصيغة أوبك +، أول أمس الجمعة.

 وقد رفضت المكسيك خفض الإنتاج بواقع 400 ألف برميل كما طلب منها وأكدت عرضها خفض 100 ألف برميل فقط.

 وانخفضت أسعار النفط الخام إلى النصف خلال الشهرين الماضيين؛ حيث تسبب تباطؤ الاقتصاد العالمي بسبب فيروس كورونا في خفض الطلب على النفط، فضلًا عن حرب الأسعار بين السعودية وروسيا.

2020-04-13T03:10:57+03:00 قال وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان، إنه سعيد للغاية بالاتفاق التاريخي لخفض الإنتاج الذي توصلت إليه منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك» وغيرها من الم
وزير الطاقة: اتفاق «أوبك بلس» سيحقق الاستقرار بأسواق النفط
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وزير الطاقة: اتفاق «أوبك بلس» سيحقق الاستقرار بأسواق النفط

يضمن خفض الإنتاج 9.7 مليون برميل يوميًا في مايو ويونيو

وزير الطاقة: اتفاق «أوبك بلس» سيحقق الاستقرار بأسواق النفط
  • 515
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 شعبان 1441 /  13  أبريل  2020   03:10 ص

قال وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان، إنه سعيد للغاية بالاتفاق التاريخي لخفض الإنتاج الذي توصلت إليه منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك» وغيرها من المنتجين الدوليين، أمس الأحد، معربًا عن أمله في أن يؤدي إلى تحقيق الاستقرار في الأسواق. 

وقال الأمير عبدالعزيز لشبكة «بلومبرج نيوز» في مقابلة بعد دقائق من توصله إلى الاتفاق الذي تم خلال مؤتمر عبر الهاتف مع المنتجين الآخرين، ومن بينهم روسيا: لقد أظهرنا أن أوبك + فاعلة وحية.. أنا سعيد للغاية بهذا الاتفاق.

وأضاف الوزير: هل يمكنك تصور وضعنا يوم 6 مارس ووضعنا الآن، خلال اجتماع لصيغة أوبك بلس بشأن السياسة النفطية؟.

وذكر الأمير عبدالعزيز، الذي أشار إلى أنه يشعر بالأرق والإرهاق بعد نحو أسبوع من المؤتمرات عبر الهاتف، أن الاتفاق مذهل وبمرور الوقت سيقلص وفرة المعروض في السوق.

 وقد اتفق وزراء أوبك + في مؤتمر عبر الفيديو أمس الأحد، على خفض الإنتاج بمقدار 9.7 مليون برميل يوميًا خلال شهري مايو ويونيو.

 يذكر أن خفض الانتاج هذا أقل بمقدار 300 ألف برميل عن الرقم الذي اتفقت عليه منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وحلفاؤها وفقًا لصيغة أوبك +، أول أمس الجمعة.

 وقد رفضت المكسيك خفض الإنتاج بواقع 400 ألف برميل كما طلب منها وأكدت عرضها خفض 100 ألف برميل فقط.

 وانخفضت أسعار النفط الخام إلى النصف خلال الشهرين الماضيين؛ حيث تسبب تباطؤ الاقتصاد العالمي بسبب فيروس كورونا في خفض الطلب على النفط، فضلًا عن حرب الأسعار بين السعودية وروسيا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك