Menu
نهائي أبطال إفريقيا: أحلام الترجي تصطدم بطموحات الوداد بالتتويج

ينتظر محبو الساحرة المستديرة في القارة السمراء، المواجهة المرتقبة بين الترجي التونسي وضيفه الوداد البيضاوي المغربي، اليوم الجمعة، في إياب نهائي بطولة دوري أبطال إفريقيا بملعب رادس.

وتواصل الكرة العربية فرض هيمنتها على لقب البطولة للنسخة الثالثة على التوالي، بعدما سبق للفريقين العربيين الفوز بآخر نسختين للمسابقة.

وانتهت المباراة الأولى في المغرب بين الفريقين، التي أقيمت بمدينة الرباط بهدف لكل فريق، ما يعني أن الترجي التونسي يحتاج فقط للتعادل السلبي على ملعب رادس بتونس لحصد اللقب.

ويحتاج الوداد البيضاوي للفوز بهدف دون مقابل، أو التعادل الإيجابي بنتيجة تفوق 1/1 لاعتلاء منصة التتويج، وحصد اللقب للمرة الثالثة في تاريخه، بعدما سبق وأن توج باللقب عامي 1992 و2017.

وتقام المباراة وسط أجواء مشحونة بين جماهير الناديين، لاسيما بعد قرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «الكاف»، بإيقاف الحكم المصري جهاد جريشة لمدة 6 أشهر؛ بسبب القرارات التحكيمية التي اتخذها خلال إدارة مباراة الذهاب.

وترى جماهير الوداد، أن الحكم جهاد جريشة رفض احتساب هدف صحيح وركلة جزاء لناديها، بينما ترى جماهير الترجي أن الحكم المصري منح العديد من البطاقات الصفراء غير المستحقة، ما ترتب عليه إيقاف العديد من اللاعبين في مباراة الإياب.

يُذكر أن الترجي التونسي حجز مقعده في نهائي دوري أبطال إفريقيا للمرة الثامنة على تاريخه، بعدما تفوق على مازيمبي الكونغولي بهدف دون مقابل، في مجموع مباراتي الذهاب والإياب ضمن منافسات الدور نصف النهائي، في حين تأهل الوداد البيضاوي المغربي لنهائي دوري أبطال إفريقيا للمرة الرابعة في تاريخه، بعدما تفوق على صن داونز الجنوب إفريقي بنتيجة 2 – 1.

وفي حالة تتويج الترجي، فإن هذا اللقب سيكون الثاني للفريق خلال 6 أشهر، وهذا لم يحدث أبدًا في تاريخ المسابقة.

2019-05-31T21:25:04+03:00 ينتظر محبو الساحرة المستديرة في القارة السمراء، المواجهة المرتقبة بين الترجي التونسي وضيفه الوداد البيضاوي المغربي، اليوم الجمعة، في إياب نهائي بطولة دوري أبطال
نهائي أبطال إفريقيا: أحلام الترجي تصطدم بطموحات الوداد بالتتويج
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

نهائي أبطال إفريقيا: أحلام الترجي تصطدم بطموحات الوداد بالتتويج

المباراة الأولى انتهت بالتعادل الإيجابي

نهائي أبطال إفريقيا: أحلام الترجي تصطدم بطموحات الوداد بالتتويج
  • 42
  • 0
  • 0
فريق التحرير
26 رمضان 1440 /  31  مايو  2019   09:25 م

ينتظر محبو الساحرة المستديرة في القارة السمراء، المواجهة المرتقبة بين الترجي التونسي وضيفه الوداد البيضاوي المغربي، اليوم الجمعة، في إياب نهائي بطولة دوري أبطال إفريقيا بملعب رادس.

وتواصل الكرة العربية فرض هيمنتها على لقب البطولة للنسخة الثالثة على التوالي، بعدما سبق للفريقين العربيين الفوز بآخر نسختين للمسابقة.

وانتهت المباراة الأولى في المغرب بين الفريقين، التي أقيمت بمدينة الرباط بهدف لكل فريق، ما يعني أن الترجي التونسي يحتاج فقط للتعادل السلبي على ملعب رادس بتونس لحصد اللقب.

ويحتاج الوداد البيضاوي للفوز بهدف دون مقابل، أو التعادل الإيجابي بنتيجة تفوق 1/1 لاعتلاء منصة التتويج، وحصد اللقب للمرة الثالثة في تاريخه، بعدما سبق وأن توج باللقب عامي 1992 و2017.

وتقام المباراة وسط أجواء مشحونة بين جماهير الناديين، لاسيما بعد قرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «الكاف»، بإيقاف الحكم المصري جهاد جريشة لمدة 6 أشهر؛ بسبب القرارات التحكيمية التي اتخذها خلال إدارة مباراة الذهاب.

وترى جماهير الوداد، أن الحكم جهاد جريشة رفض احتساب هدف صحيح وركلة جزاء لناديها، بينما ترى جماهير الترجي أن الحكم المصري منح العديد من البطاقات الصفراء غير المستحقة، ما ترتب عليه إيقاف العديد من اللاعبين في مباراة الإياب.

يُذكر أن الترجي التونسي حجز مقعده في نهائي دوري أبطال إفريقيا للمرة الثامنة على تاريخه، بعدما تفوق على مازيمبي الكونغولي بهدف دون مقابل، في مجموع مباراتي الذهاب والإياب ضمن منافسات الدور نصف النهائي، في حين تأهل الوداد البيضاوي المغربي لنهائي دوري أبطال إفريقيا للمرة الرابعة في تاريخه، بعدما تفوق على صن داونز الجنوب إفريقي بنتيجة 2 – 1.

وفي حالة تتويج الترجي، فإن هذا اللقب سيكون الثاني للفريق خلال 6 أشهر، وهذا لم يحدث أبدًا في تاريخ المسابقة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك