Menu


إدارة طيبة للاستثمار تعتمد 72 مليون ريال للمساهمين.. وتحدِّد موعد الصرف

تعيين «الهبدان» رئيسًا تنفيذيًا للشركة..

أوصى مجلس إدارة شركة طيبة للاستثمار بتوزيع أرباح نقدية تتجاوز الـ72 مليون ريال على المساهمين عن الربع الأول للعام المالي 2019، وأوضحت الشركة أنَّ المجلس أقرَّ ت
إدارة طيبة للاستثمار تعتمد 72 مليون ريال للمساهمين.. وتحدِّد موعد الصرف
  • 189
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أوصى مجلس إدارة شركة طيبة للاستثمار بتوزيع أرباح نقدية تتجاوز الـ72 مليون ريال على المساهمين عن الربع الأول للعام المالي 2019، وأوضحت الشركة أنَّ المجلس أقرَّ توزيع مبلغ (35. 72,205,867) وأنَّ عدد الأسهم المستحقة للأرباح  (160,457,483 سهم)، حيث تبلغ حصة السهم الواحد (0.45 ريال) ونسبة التوزيع إلى قيمة السهم الاسمية (4.5%).

وعن تاريخ الأحقية، قالت الشركة: إنها للمساهمين المالكين لأسهم الشركة بنهاية تداول 16 يونيو الجاري، والمقيدين في سجل مساهمي الشركة لدى شركة مركز إيداع الأوراق المالية (إيداع) بنهاية ثاني يوم تداول يلي تاريخ الاستحقاق، وسيتم التوزيع 30 يونيو الجاري.

وسيتم (بحسب الشركة) تحويل مبالغ الأرباح بواسطة بنك الرياض إلى الحسابات الاستثمارية المرتبطة بمحافظ السادة مساهمي طيبة المثبتة في سجلاتهم لدى مركز الإيداع، والاحتفاظ بمبالغ الأرباح المستحقة لحملة الشهادات الذين لم يقوموا بفتح محافظ استثمارية بعد لدى طيبة.

كما سيتم تحويل مبالغ أرباح الفئة المذكورة لحساباتهم الاستثمارية المرتبطة بمحافظهم بعد قيامهم بفتحها وإشعار طيبة لاستكمال تحديث بياناتهم بما فيها أرقام حساباتهم المرتبطة بمحافظهم الاستثمارية.

وطالبت الشركة حملة الشهادات مراجعة قوائم المساهمين المنشورة في موقع طيبة على الإنترنت في حالة عدم صرف أصحاب تلك الشهادات لأرباحهم السابقة.

وعلمت «عاجل» أنَّ مجلس إدارة الشركة وافق على تعيين المهندس صالح بن هبدان بن عبدالله الهبدان رئيسًا تنفيذيًا للشركة.

وتأسست طيبة كشركة مساهمة سعودية بموجب المرسوم الملكي الكريم رقم (م/41) وتاريخ 16/06/1408هـ، وتم إعلان تأسيسها بموجب قرار وزير التجارة رقم (134) وتاريخ 13/02/1409هـ الموافق 24/09/1988، وتمَّ تحويلها إلى شركة قابضة بموجب قرار الجمعية العمومية غير العادية الثانية عشرة لمساهمي طيبة المنعقدة بتاريخ 2/5/2007م.

وتتنوَّع استثمارات شركة طيبة القابضة لتشمل العديد من المجالات كالاستثمار في قطاعات العقار والسياحة والصيانة والتشغيل والصناعة والتعدين والزراعة والتجارة وتقديم خدمات الاستثمار ورهن العقار وتقنية ونظم المعلومات، وتناهز استثمارات طيبة القابضة في الشركات التابعة والشقيقة لها الثلاثة مليارات ريال سعودي.

وقد حقَّق هذا التوجُّه الاستراتيجي الذي تبنته طيبة من خلال التنوع الاستثماري في العديد من المجالات التجارية، إلى تبني رؤية إدارية مختلفة عن المراحل السابقة من عمر المنشأة، حيث إنَّ التعدُّد والتنوع في النشاطات والاستثمارات يتطلب التحول المنهجي المدروس إلى تلبية الحاجات الإدارية المنبثقة عن التغير الاستراتيجي المتبنى من قبل مجلس الإدارة للشركة.

وكانت نقطة التحول في مسيرة الشركة بصدور قرار تحول طيبة لشركة سعودية قابضة بتاريخ 15/4/1428هـ الموافق 02/05/2007، لتقوم طيبة على ضوء ذلك بالاضطلاع بمهام الإشراف المباشر على استثماراتها في الشركات الشقيقة لها والتركيز على دراسة فرص الاستثمار الجديدة المستدامة التي من شأنها رسم خطى ناجحة ووثَّابة في طريق بناء حقبة زمنية مثمرة ومزدهرة على مستوى المملكة العربية السعودية.

ودأبت الشركة منذ تأسيسها على تحقيق أقصى درجة من المسؤولية الاجتماعية المتجسدة في توزيع خدماتها وأنشطتها سواء عند منبع الخدمة أو أثناءها أو بعد تحقيق أرباحها السنوية بتحقيق الأهداف الاجتماعية التي تستفيد منها أكبر شريحة من المواطنين بمختلف فئاتهم ومستوياتهم المعيشية.

ولم تغب استراتيجية طيبة القابضة وخططها وأهدافها من الاهتمام بالجانب الاجتماعي؛ حيث تنوَّعت طرق أبواب الخدمات المقدمة من طيبة للعاملين بها وللمجتمع بشرائحه كافة، حيث ساهمت تجاه المجتمع (الجمعيات الخيرية الإنسانية.. المؤسسات تعليمية.. نشاط الوعظ والإرشاد.. الأنشطة الثقافية والاجتماعية.. خدمة بيوت الله....).

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك