Menu
مقتل قاسم سليماني يقفز بالذهب 1% وسط إقبال على الملاذات

سجّل السعر الفوري للذهب ذروته منذ الخامس من سبتمبر عند 1543.66 دولار للأوقية (الأونصة)، وكان مرتفعًا 0.8 بالمئة إلى 1540.80 دولار للأوقية.

أدى مقتل الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في ضربة أمريكية إلى إقبال المستثمرين علي الملاذات الآمنة، حيث قفزت أسعار الذهب واحدًا بالمئة إلى أعلى مستوياتها في أربعة أشهر اليوم.

وزادت عقود الذهب الأمريكية الآجلة نحو واحد بالمئة إلى 1543.30 دولار للأوقية.

وعلى مدار الأسبوع، ارتفع الذهب نحو 2% في المعاملات الفورية، متّجهًا صوب مكاسب للأسبوع الرابع على التوالي. ويعتبر الذهب استثمارًا آمنًا في أوقات الضبابية السياسية والاقتصادية.

وتدعّم المعدن أكثر بانخفاض الدولار إلى أدنى مستوياته في تسعة أسابيع أمام الين الذي يعتبر ملاذًا آمنًا، وذلك بفعل توترات الشرق الأوسط أيضًا، بحسب «رويترز».

وفي المعادن النفيسة الأخرى، سجّلت الفضة أعلى مستوياتها خلال شهرين عند 18.25 دولار، وزادت -في أحدث سعر لها- 0.8% إلى 18.17 دولار للأوقية، في حين صعد البلاتين 0.4 % مسجّلًا 982.66 دولار، ومتجهًا صوب مكاسب أسبوعية بنحو 4%. وتقدم البلاديوم 0.3 % إلى 1964.87 دولار، ليصبح بصدد صعود أسبوعي يتجاوز 3%.

بينما قفزت أسعار العقود الآجلة لخام برنت حوالي ثلاثة دولارات، اليوم الجمعة، لتصل إلى أعلى مستوياتها منذ سبتمبر بعد مقتل «سليماني»، ما يثير المخاوف من تصاعد للتوترات في الشرق الأوسط وهو ما قد يعطل إمدادات الخام.

وسجّل خام القياس العالمي برنت 69.16 دولار للبرميل، في أعلى مستوياته منذ 17 سبتمبر، لكنه انحسر لاحقًا إلى 68.21 دولار، لتصبح مكاسبه 1.96 دولار بما يعادل ثلاثة بالمئة.

وارتفعت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.68 دولار بما يعادل 2.8 بالمئة لتسجّل 62.86 دولار للبرميل، بعد أن قفزت في وقت سابق إلى 63.84 دولار للبرميل، أعلى مستوى منذ أول مايو.

وقال إدوارد مويا، المحلّل لدى أواندا للسمسرة، إن «المخاطر على صعيد المعروض تظل كبيرة في الشرق الأوسط وقد نرى استمرارًا في تصاعد التوترات بين الولايات المتحدة والجماعات المدعومة إيرانيًّا في العراق».

وقتلت ضربة جوية على مطار بغداد الدولي في ساعة مبكرة اليوم سليماني وأبومهدي المهندس القيادي بالحشد الشعبي العراقي.

وينطوي مقتل سليماني على تصعيد خطير في "حرب الظل" الدائرة بين إيران والولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة. وتعهد الزعيم الإيراني الأعلى علي خامنئي برد قاس.

وقالت حليمة كروفت، المديرة العالمية لتحليلات أسواق السلع الأولية، في مذكرة: «ثمة خطر دائم من أن يصبح العراق ساحة الصراع الدائر بين الولايات المتحدة وإيران».

والعراق هو ثاني أكبر منتج للنفط في منظمة البلدان المصدرة للبترول ويصدر حوالي 3.4 مليون برميل يوميًّا من الخام معظمها من ميناء البصرة في الجنوب.

وقالت مارجرت يانج، محللة السوق في سي إم سي ماركتس، إن «صعود سعر النفط الآن مدفوع في الأساس بأنباء الضربة الجوية الأمريكية التي قتلت قائدًا عسكريًّا رفيعًا لإيران».

وقال بنجامين لو، المحلل في فيليب فيوتشرز، اليوم، إن "الأخبار الآتية من الشرق الأوسط إلى جانب بعض الشراء المدفوع بالعوامل الفنية وتراجع الدولار يدعم أسعار الذهب اليوم".

2020-08-15T02:57:21+03:00 سجّل السعر الفوري للذهب ذروته منذ الخامس من سبتمبر عند 1543.66 دولار للأوقية (الأونصة)، وكان مرتفعًا 0.8 بالمئة إلى 1540.80 دولار للأوقية. أدى مقتل الجنرال قاس
مقتل قاسم سليماني يقفز بالذهب 1% وسط إقبال على الملاذات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مقتل قاسم سليماني يقفز بالذهب 1% وسط إقبال على الملاذات

سجّل أعلى مستوى له منذ 4 أشهر..

مقتل قاسم سليماني يقفز بالذهب 1% وسط إقبال على الملاذات
  • 189
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 جمادى الأول 1441 /  03  يناير  2020   02:18 م

سجّل السعر الفوري للذهب ذروته منذ الخامس من سبتمبر عند 1543.66 دولار للأوقية (الأونصة)، وكان مرتفعًا 0.8 بالمئة إلى 1540.80 دولار للأوقية.

أدى مقتل الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في ضربة أمريكية إلى إقبال المستثمرين علي الملاذات الآمنة، حيث قفزت أسعار الذهب واحدًا بالمئة إلى أعلى مستوياتها في أربعة أشهر اليوم.

وزادت عقود الذهب الأمريكية الآجلة نحو واحد بالمئة إلى 1543.30 دولار للأوقية.

وعلى مدار الأسبوع، ارتفع الذهب نحو 2% في المعاملات الفورية، متّجهًا صوب مكاسب للأسبوع الرابع على التوالي. ويعتبر الذهب استثمارًا آمنًا في أوقات الضبابية السياسية والاقتصادية.

وتدعّم المعدن أكثر بانخفاض الدولار إلى أدنى مستوياته في تسعة أسابيع أمام الين الذي يعتبر ملاذًا آمنًا، وذلك بفعل توترات الشرق الأوسط أيضًا، بحسب «رويترز».

وفي المعادن النفيسة الأخرى، سجّلت الفضة أعلى مستوياتها خلال شهرين عند 18.25 دولار، وزادت -في أحدث سعر لها- 0.8% إلى 18.17 دولار للأوقية، في حين صعد البلاتين 0.4 % مسجّلًا 982.66 دولار، ومتجهًا صوب مكاسب أسبوعية بنحو 4%. وتقدم البلاديوم 0.3 % إلى 1964.87 دولار، ليصبح بصدد صعود أسبوعي يتجاوز 3%.

بينما قفزت أسعار العقود الآجلة لخام برنت حوالي ثلاثة دولارات، اليوم الجمعة، لتصل إلى أعلى مستوياتها منذ سبتمبر بعد مقتل «سليماني»، ما يثير المخاوف من تصاعد للتوترات في الشرق الأوسط وهو ما قد يعطل إمدادات الخام.

وسجّل خام القياس العالمي برنت 69.16 دولار للبرميل، في أعلى مستوياته منذ 17 سبتمبر، لكنه انحسر لاحقًا إلى 68.21 دولار، لتصبح مكاسبه 1.96 دولار بما يعادل ثلاثة بالمئة.

وارتفعت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.68 دولار بما يعادل 2.8 بالمئة لتسجّل 62.86 دولار للبرميل، بعد أن قفزت في وقت سابق إلى 63.84 دولار للبرميل، أعلى مستوى منذ أول مايو.

وقال إدوارد مويا، المحلّل لدى أواندا للسمسرة، إن «المخاطر على صعيد المعروض تظل كبيرة في الشرق الأوسط وقد نرى استمرارًا في تصاعد التوترات بين الولايات المتحدة والجماعات المدعومة إيرانيًّا في العراق».

وقتلت ضربة جوية على مطار بغداد الدولي في ساعة مبكرة اليوم سليماني وأبومهدي المهندس القيادي بالحشد الشعبي العراقي.

وينطوي مقتل سليماني على تصعيد خطير في "حرب الظل" الدائرة بين إيران والولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة. وتعهد الزعيم الإيراني الأعلى علي خامنئي برد قاس.

وقالت حليمة كروفت، المديرة العالمية لتحليلات أسواق السلع الأولية، في مذكرة: «ثمة خطر دائم من أن يصبح العراق ساحة الصراع الدائر بين الولايات المتحدة وإيران».

والعراق هو ثاني أكبر منتج للنفط في منظمة البلدان المصدرة للبترول ويصدر حوالي 3.4 مليون برميل يوميًّا من الخام معظمها من ميناء البصرة في الجنوب.

وقالت مارجرت يانج، محللة السوق في سي إم سي ماركتس، إن «صعود سعر النفط الآن مدفوع في الأساس بأنباء الضربة الجوية الأمريكية التي قتلت قائدًا عسكريًّا رفيعًا لإيران».

وقال بنجامين لو، المحلل في فيليب فيوتشرز، اليوم، إن "الأخبار الآتية من الشرق الأوسط إلى جانب بعض الشراء المدفوع بالعوامل الفنية وتراجع الدولار يدعم أسعار الذهب اليوم".

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك