تزامنًا مع أزمة ليتوانيا.. الإعلان عن قمة صينية أوروبية في مارس

تزامنًا مع أزمة ليتوانيا.. الإعلان عن قمة صينية أوروبية في مارس

قمة صينية أوروبية في مارس المقبل

أعلن مفوض الاتحاد الأوروبي للأمن والسياسة الخارجية جوزيب بوريل، قمة في شهر مارس المقبل، تجمع الاتحاد والصين.

وقال بوريل، في ختام اجتماع غير رسمي لوزراء الخارجية في الاتحاد الأوروبي، عقد في بريست غرب فرنسا: يتم التحضير لقمة بين الاتحاد الأوروبي والصين مبدئيًا في نهاية مارس.. وستتاح لي فرصة السفر إلى الصين للإعداد لهذا الاجتماع، وفقًا لروسيا اليوم.

كانت القمة الأخيرة بين مسؤولي الاتحاد ومسؤولين صينيين، قد عقدت في يونيو 2020 عبر تقنية الفيديو.

وأضاف بوريل: من شأن قمة مارس التي لم يحدد موعدها بعد، أن تشكل محطة مهمة للوقوف على علاقتنا مع الصين.. بعض الأمور على ما يُرام.

وكشف عن أنه تم التطرق خلال الاجتماع، الذي عقد في بريست، إلى التدابير الصينية في حق ليتوانيا وتداعياتها على الدول الأعضاء الأخرى، كما تم الإعراب عن كامل التضامن مع ليتوانيا؛ حيث تجرى حاليًا محادثات حول سبل احتواء الأزمة، بحسب بوريل.

وحظرت الصين دخول الصادرات الليتوانية إلى أراضيها منذ إقامة ممثلية دبلوماسية تايوانية في ليتوانيا.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa