واشنطن تهدد إيران بتبعات خطيرة حال مهاجمة أي مواطن أمريكي

واشنطن تهدد إيران بتبعات خطيرة حال مهاجمة أي مواطن أمريكي

مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض، جاك سوليفان

وجه مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض، جاك سوليفان، تهديدات جديدة إلى طهران محذرًا إياها من «تبعات خطيرة» ستواجهها إذا هاجمت أي مواطن أمريكي، وذلك ردًّا على فرض الأخيرة عقوبات بحق 52 أمريكيًّا.

وقال سوليفان، اليوم الأحد: «بالأمس، فرض إيران عقوبات على 52 مواطنًا أمريكيًّا. يفعلون ذلك في الوقت الذي تواصل فيه ميليشياتها التي تعمل بالوكالة مهاجمة القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، وفيما يواصل المسؤولون الإيرانيون التهديد بشن هجمات إرهابية داخل الولايات المتحدة وغيرها».

وفي لهجة حازمة، أكد سوليفان أن «الولايات المتحدة ستعمل على حماية والدفاع عن مواطنيها ورعاياها. لهذا لا ترتكبوا أي أخطاء»، حسبما جاء في بيان نشره الموقع الإلكتروني للبيت الأبيض.

كما شدد على أن الولايات المتحدة ستعمل مع حلفائها وشركائها لتأكيد الردع والرد على أي هجمات تشنها إيران أو الوكلاء التابعين لها.

وأردف: «في حال هاجمت إيران أي من مواطنينا، بما فيهم الأشخاص الـ52 الذين أسمتهم بالأمس، سيكون عليها مواجهة عواقب وخيمة».

يأتي ذلك ردًّا على إعلان وزارة الخارجية الإيرانية، أمس السبت، فرض عقوبات جديدة على 51 مواطنًا أمريكيًّا اتهمتهم بالمشاركة في اغتيال القائد الراحل لـ«فيلق القدس» للحرس الثوري، قاسم سليماني، في ضربة بطائرة مسيرة بمطار بغداد، في يناير من عام 2019.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa