بعد انسحاب القوات الروسية.. اكتشاف 10 غرف تعذيب في خاركييف

مقابر جماعية في أوكرانيا
مقابر جماعية في أوكرانيا

أعلنت الشرطة الأوكرانية، الجمعة، اكتشاف ما وصفته بـ «غرف تعذيب» في بلدات من منطقة خاركيف بعد انسحاب القوات الروسية منها مؤخرًا، بلغ عددها عشر غرف من بينها اثنتان في بلدة بالاكليا.

وأوضح إيغور كليمنكو، مدير الشرطة، أن السلطات فتحت 204 تحقيقات بشأن احتمال حصول جرائم حرب ارتكبتها القوات الروسية، خلال الأسبوع الماضي، وفقًا لـ «سكاي نيوز».

ولفت مدير الشرطة إلى أن معظم المدفونين في المقبرة الجماعية التي اكتشفت أمس بمدينة إيزيوم، من المدنيين.

يذكر أن السلطات الأوكرانية قد وجهت اتهامات لروسيا، في أبريل الماضي، بوجود مقابر جماعية في بلدة بوتشا القريبة من كييف.

وفي مقابل أنكرت روسيا عدة مرات تورط قواتها في ارتكاب انتهاكات حقوقية في أوكرانيا.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa