الأعنف من نوعه.. صواريخ تستهدف مساكن القوات الأمريكية بحقل «العمر» شرقي سوريا

الأعنف من نوعه.. صواريخ تستهدف مساكن القوات الأمريكية بحقل «العمر» شرقي سوريا

تعرضت القوات الأمريكية في أكبر حقول النفط شرقي سوريا، لقصف صاروخي ، مساء اليوم الجمعة، كان الأعنف من نوعه، وسط ترجيحات بوقوع إصابات بين الأمريكيين.

وتعرضت القاعدة الأمريكية في حقل العمر النفطي في ريف دير الزور الشرقي، لقصف صاروخي عنيف مجهول المصدر، وفقًا لما ذكرت وكالة "سبوتنيك".

وذكرت الوكالة أن أصوات الانفجارات عنيفة تردد صداها في عموم المناطق المحيطة بالقاعدة الأمريكية في حقل العمر للنفط، تلاها تحليق مكثف للطيران الحربي والاستطلاعي الأمريكي في سماء المنطقة.

وبحسب سبوتنيك استهدف القصف المنطقة الخضراء التي يتخذها الجنود الأمريكيون مسكنًا لهم.

ووقع إصابات بين صفوف القوات الأمريكية، مستندة في ذلك إلى دقة إصابة الصواريخ لأهدافها، وإلى سماع دوي صفارات الإنذار وتحليق الطيران المروحي من داخل الحقل النفطي.

وهرعت سيارات الإسعاف إلى داخل حقل العمر بالتزامن مع إغلاق كافة الطرق المؤدية إليه من قبل المسلحين الموالين للجيش الأمريكي من قوات "قسد" وقوات الحماية التابعة للقوات الأمريكية، خوفا من أي هجوم آخر.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa