روسيا تنصح الصين بعدم التعامل بالدولار الأمريكي في الصفقات الدولية

لتقويض عقوبات واشنطن الأخيرة...
روسيا تنصح الصين بعدم التعامل بالدولار الأمريكي في الصفقات الدولية

نصحت روسيا السلطات الصينية بالامتناع عن الاعتماد على الدولار الأمريكي في المعاملات التجارية الدولية من أجل تقويض سلطة العقوبات الأخيرة التي فرضتها واشنطن بحق كيانات وشخصيات سياسية صينية.

وقال وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، في تصريحات إعلامية: «علينا تقوية استقلالنا. لهذا علينا تقليل تعرضنا للعقوبات من خلال تعزيز استقلالنا التكنولوجي، والانتقال إلى التعامل بالعملات المحلية والأجنبية بعيدًا عن الدولار. علينا الابتعاد عن استخدام نظم السداد الدولية المدارة من قبل الغرب»، حسبما نقلت صحيفة «واشنطن إيكزامينر»، مساء الاثنين.
واعتبر لافروف أن السياسات الخارجية الأمريكية تأتي في إطار «محاولة الغرب الحفاظ على هيمنته على الاقتصاد والسياسات العالمية بأي تكلفة»، وقال: «ردًا على ذلك، روسيا والصين تعملان على تعزيز أجندة بناءة موحدة. الصين شريك استراتيجي لها تفكير مماثل لنا».  

وجاءت تصريحات لافروف خلال زيارة أجراها إلى الصين، سمحت لموسكو وبكين بتأكيد بناء جبهة موحدة ضد واشنطن، لاسيما بعد اصطدام المسؤولين في البلدان مع الرئيس الأمريكي، جو بايدن، وفريقه للأمن القومي.

ومن جهتها، قالت الناطقة باسم الخارجية الصينية هوا تشون ينغ: «تصريحات وزير الخارجية لافروف في موضعها الصحيح. كلما ازداد انعدام الاستقرار في العالم، كلما زادت حاجة الصين وروسيا إلى تعزيز التعاون بينهما».

وتابعت: «لمدة طويلة، تدخلت الولايات المتحدة والغرب في شؤون الدول الأخرى الداخلية مستخدمة حقوق الإنسان كعذر في ذلك. الصين وروسيا طالما وقفتا معا في تعاون لصيق فر رفض ذلك».

وتزامنت تصريحات لافروف المنتقدة لنظام العقوبات الأمريكي مع مساع غربية موسعة لتجميد أصول بعض مسؤولي الحزب الحاكم الصيني المتورطين في انتهاكات حقوق الإنسان لأقلية الإيغور المسلمة في مقاطعة شينجيانغ.

وخلال السنوات الماضية، رفعت الصين وروسيا مستويات التعاون الثنائي، مع تنامي العقوبات الغربية بحق موسكو بسبب احتلال منطقة القرم وزيادة التنافسية بين واشنطن وبكين. 

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa