اليوم.. محاكمة زعيمة ميانمار.. واتهام جماعة عرقية بجرائم قتل

اليوم.. محاكمة زعيمة ميانمار.. واتهام جماعة عرقية بجرائم قتل

أفادت وسائل إعلام في ميانمار، نقلاً عن  المجلس العسكري، بأن منظمة كارين للدفاع الوطني - وهي مجموعة مسلحة عرقية - قتلت 25 عامل بناء بعد خطف مجموعة من 47 شخصًا في مايو الماضي، يأتي ذلك بالتزامن مع بدء محاكمة زعيمة ميانمار المدنية أونج سان سو تشي اليوم الاثنين.

 وتشهد ميانمار اضطرابات منذ استيلاء المجلس العسكري على السلطة في الأول من فبراير واحتجازه سو تشي وأعضاء بارزين آخرين في حزبها مما أدى إلى اندلاع احتجاجات يومية واشتباكات بين القوات المسلحة وميليشيات مسلحة لأقليات عرقية.

ومن المقرر أن تمثل سو تشي (75 عاما) أمام المحكمة اليوم بتهمة انتهاك قوانين فيروس كورونا أثناء حملتها في الانتخابات التي فازت بها في نوفمبر الماضي وكذلك لحيازتها أجهزة اتصال لاسلكية غير مرخصة.

وبحسب "العربية" قال محاميها إن من المتوقع أن تستمر المحاكمة الأولى حتى نهاية يوليو المقبل.

وتواجه أيضاً سو تشي، الحائزة على جائزة نوبل للسلام، اتهامات أخرى أكثر خطورة، من بينها نية التحريض وخرق قانون الأسرار الرسمية واتهامات بقبول ما قيمته 600 ألف دولار و11.4 كيلوغرام من الذهب من رئيس وزراء ميانمار السابق.

وينتقد العديد من المراقبين هذه المحاكمات باعتبارها محاولة من قبل المجلس العسكري الذي أطاح بسو تشي لنزع الشرعية عن انتخاباتها الديمقراطية، وشل مستقبلها السياسي.

وتشكل محاكمة سو تشي أكبر تحدٍ للسيدة البالغة من العمر 75 عاماً وحزبها "الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية" منذ الانقلاب العسكري في فبراير، والذي منعهما من تولي المنصب لفترة ثانية مدتها خمس سنوات بعد الفوز الساحق في الانتخابات العام الماضي.

ويقول مراقبون إن "منظمة كارين للدفاع الوطني" تقاتل منذ عام 1947 من أجل منح شعب كارين قدراً أكبر من الحكم الذاتي، كما أنها من الجماعات العرقية المسلحة التي تعارض بشدة الانقلاب العسكري. وفقا للعربية.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa