وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني
وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني

الإرياني: تصريحات الرئيس الإيراني لا تتفق مع سياسات نظامه بالمنطقة

قال وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني، إن تصريحات الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي عن احترام مبدأ السيادة الوطنية ووحدة أراضي الدول، لا يتسق وسياسات نظامه التي حولت المنطقة إلى مسرح لتدخلاتها، وعواصم عربية إلى قواعد للمليشيات الطائفية التي أُسست برعاية ودعم وتسليح وتدريب إيراني، واستخدمت رأس حربه لتنفيذ مشروعها التوسعي.

وأوضح الوزير الإرياني، في سلسلة تغريدات عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن شعوب ودول المنطقة وبينها اليمن والعالم تدفع ثمناً باهظاً للتدخلات الإيرانية السافرة في شئونها الداخلية، واتخاذها المليشيات الطائفية وجماعات الإرهاب أداة لتنفيذ سياساتها التخريبية، وقرصنة السفن التجارية وناقلات النفط في خطوط الملاحة، وتهديد أمن الطاقة والمصالح الدولية.

وأشار إلى أن نظام إيران استخدم مليشياته الطائفية في المنطقة لتنفيذ انقلابات عسكرية على الأنظمة الشرعية أو جرها لحالة الفراغ الدستوري، وبناء كنتونات طائفية، وأجهزة موازية للدولة، وإدارة حروب بالوكالة عبر استخدام تلك المليشيات أذرع للاعتداء على دول عربية، وابتزاز المجتمع الدولي.

وأكد أن المجتمع الدولي والأمم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن مطالبين بالقيام بمسؤولياتهم القانونية بموجب مبادئ ميثاق الأمم المتحدة، وحماية مبدأ سيادة الدول واستقلالها، والتصدي الحازم لـ«العربدة» التي يمارسها النظام الإيراني في المنطقة، وصون السلم والأمن الإقليمي والدولي.

وكان الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي قال خلال لقاء جمعه ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، يوم الجمعة، على هامش القمة الـ22 لمنظمة شنغهاي للتعاون في سمرقند، إن «سياستنا في المنطقة تعتمد علی احترام السيادة الوطنية ووحدة أراضي الدول، وأنه لا يمكن أي تغيير في الحدود الدولية والتاريخية والجيوسياسية للمنطقة».

وأكد رئيسي خلال الاجتماع «أننا ضد نزعة الوصاية على أحد»، مشيرًا إلى أن «أساس سياستنا في المنطقة هو أن مصير الدول تقرره هي نفسها وانه يجب ان تحترم سيادتها الوطنية وسلامة ووحدة أراضيها».

Related Stories

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa