الخارجية المصرية تجري اتصالات مكثفة لاحتواء الأوضاع في غزة

الخارجية المصرية

الخارجية المصرية

أجرت وزارة الخارجية المصرية، اليوم السبت، اتصالات مكثفة بُغية احتواء الوضع في قطاع غزة، في مسعى إلى العمل على التهدئة والحفاظ على الأرواح والممتلكات.

فيما أعلن الجيش الإسرائيلي، في وقت سابق من الجمعة، إطلاق عملية الفجر الصادق، التي تستهدف مواقع حركة الجهاد في قطاع غزة، معلنًا عن وضع خاص للجبهة الداخلية في إسرائيل.

اقرأ أيضاً
ارتفاع ضحايا القصف الإسرائيلي لـ 65 شخصًا بقطاع غزة.. ووفد مصري يتحرك للتهدئة
<div class="paragraphs"><p>الخارجية المصرية</p></div>

وأكدت وكالة الأنباء الفلسطينية «وفا»، أن الدبابات الإسرائيلية قصفت شرق بلدة بيت لاهيا شمال القطاع، إضافة إلى وسطه، ومنطقة شراب العسل شرق خان يونس جنوب القطاع.

وشنت مقاتلات إسرائيلية، أمس الجمعة، غارات على مخيم جباليا شمالي قطاع غزة؛ ما أدى إلى إصابة 4 فلسطينيين، بينما ينفذ الجيش الإسرائيلي عملية عسكرية باسم «الفجر الصادق» لأجل استهداف مواقع حركة الجهاد، وأوقعت الضربات 8 قتلى، بينهم طفلة تبلغ من العمر خمس سنوات والقيادي في الجهاد الإسلامي، تيسير الجعبري، كما أدت إلى إصابة عشرات الأشخاص بجروح مختلفة.

وأوضح الجيش، أن الجعبري كان يحرص في الأيام الأخيرة على تنفيذ هجمات بصواريخ مضادة للدروع ضد مواطني إسرائيل وجنود جيش الدفاع.

وقالت مصادر، إن طائرات الاستطلاع الإسرائيلية نفذت طلعات مكثفة في سماء قطاع غزة، وسمعت صفارات الإنذار في تل أبيب، وعسقلان وأسدود، ومستوطنات غلاف غزة، فيما اعترض نظام القبة الحديدية الإسرائيلي عددًا من الصواريخ التي انطلقت من قطاع غزة.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد، في بيان: لن نقف مكتوفي الأيدي عندما يحاولون إيذاء السكان ولسنا معنيين بشن حملة واسعة في غزة.

اقرأ أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa