مجلس التعاون يستنكر تصريحات وزيرة ألمانية بشأن استضافة قطر لكأس العالم: انتهاك للأعراف الدبلوماسية

الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف
الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف

اعلن الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، عن استنكاره لتصريحات وزيرة داخلية جمهورية ألمانيا الاتحادية، نانسي فيزر، بشأن استضافة دولة قطر لكأس العالم لكرة القدم 2022،

وأكد الحجرف (في بيان نشر عبر الموقع الإلكتروني للمجلس) موقف دول مجلس التعاون الداعم لدولة قطر، في التصدي لأي تدخل في شؤونها الداخلية، من خلال نشر الادعاءات التي لا تخدم قيام علاقات طبيعية بين البلدين، باعتبارها انتهاكاً للأعراف والتقاليد الدبلوماسية والقوانين الدولية.

وأوضح أن قطر ماضية في تحقيق الإنجازات، وأن استضافتها لبطولة كأس العالم 2022 يعد مصدر فخر واعتزاز مستحق.

وأشاد الحجرف في الوقت نفسه بالدور الرائد الذي تقوم به دولة قطر في بناء التواصل الحضاري، وتعزيز التفاهم بين الشعوب في إطار من الاحترام المتبادل.

كان وزير الخارجية القطري، د. ماجد محمد الأنصاري، قال –عبر حسابه بتويتر- إن تصريحات وزيرة الداخلية الألمانية بحق استضافة دولة قطر لكأس العالم مرفوضة ومستهجنة ومستفزة للشعب القطري.

وأضاف أنه ليس مقبولاً تسجيل الساسة مواقف للاستهلاك المحلي على حساب علاقات بلدانهم مع الدول الأخرى.

واستدعت وزارة الخارجية القطرية، أمس الجمعة، السفير الألماني لدى الدوحة، وسلمته مذكرة احتجاج بشأن تصريحات وزيرة الداخلية حول استضافة قطر لكأس العالم.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa