3سفن شحن محملة بالحبوب تغادر أوكرانيا.. وكييف تطالب بتوسعة الاتفاق

سفن محملة بالحبوب تغادر أوكرانيا
سفن محملة بالحبوب تغادر أوكرانيا

أكدت وزارة الدفاع التركية أن 3 شحنات جديدة من الحبوب غادرت أوكرانيا، صباح الجمعة، في بداية سلسلة من الدورات المنتظمة لإمداد الأسواق الزراعية بعد الاتفاق الدولي الذي وقع في يوليو.

وقالت الوزارة في بيان، إن السفن الثلاث المحملة بالذرة ستتوجه إلى إيرلندا وإنجلترا وتركيا، وفق فرانس برس، وغادرت السفينة "نافستار"، التي ترفع علم بنما، أوديسا متوجهة إلى إيرلندا ومحملة بـ33 ألف طن من الذرة.

اقرأ أيضاً
تركيا تعلن خروج ثلاث سفن محمّلة بالحبوب من أوكرانيا.. الجمعة
سفن محملة بالحبوب تغادر أوكرانيا

فيما أبحرت السفينة "رزجين" التي ترفع العلم المالطي، إلى إنجلترا من ميناء تشيرنومورسك محملة بـ13 ألف طن، وحدد مركز التنسيق ليلاً وجهتي السفينتين وهما ريغاسكيدي في إيرلندا وتيسبورت في إنجلترا.

أما سفينة الشحن التركية "بولارنت" التي كانت تنتظر أيضاً على رصيف ميناء تشيرنومورسك، فيفترض أن تتوجه إلى كاراسو الميناء التركي الواقع على البحر الأسود، محملة بـ12 ألف طن من الذرة.

كما أضافت الوزارة أن هذه السفينة سيتم "فحصها من قبل فريق التفتيش المشترك في شمال إسطنبول" قبل أن تتوجه إلى كاراسو.

أوكرانيا تدعو لتوسعة "اتفاق تصدير الحبوب

وقالت أوكرانيا، اليوم الجمعة، إنها تدعو إلى تمديد اتفاق تصدير الحبوب، والذي أبرمته مع الجانب الروسي، ليشمل صادراتها من منتجات أخرى، كالمعادن، بحسب تقرير لصحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية.

وقال نائب وزير الاقتصاد الأوكراني، تاراس كاتشكا، إن اتفاق تصدير الحبوب، والذي وقعته موسكو وكييف برعاية تركية وإشراف الأمم المتحدة نهاية يوليو الماضي، والذي يسمح لبلاده بتصدير الحبوب، يمكن أن يسمح أيضًا بتصدير منتجات أخرى كالصلب وغيرها.

واندلعت الأزمة الأوكرانية في فبراير الماضي، مما تسبب في وقف تصدير الحبوب من موانئ أوكرانيا على البحر الأسود، الأمر الذي أدى إلى ارتفاع أسعار الحبوب عالميًا، فضلًا عن اقتراب بعض الدول لحافة المجاعة، بحسب تقارير لبرنامج الغذاء العالمي.

وفي أول أيام شهر أغسطس الجاري، تحركت أول سفينة محملة بالحبوب الأوكرانية من ميناء أوديسا، لتكون أول شحنات الحبوب التي يتم تصديرها بعد الاتفاق بين روسيا وأوكرانيا.

وقال وزير البنية التحتية الأوكراني، أولكسندر كوبراكوف، إن السفينة "رازوني"، والتي تحركت لأول مرة عقب الاتفاق، كانت تحمل 26 ألف طن من الذرة وكانت في طريقها إلى لبنان.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa