حرب أوكرانيا تنتقل إلى ساحة «أسماء الدول».. طلب من كييف ومسؤول روسي يرد

الرئيس الروسي السابق دميتري ميدفيديف
الرئيس الروسي السابق دميتري ميدفيديف

اقترح الرئيس الروسي السابق دميتري ميدفيديف، تغيير اسم أوكرانيا، ليكون «بانديرا»، في إشارة إلى ستيبان بانديرا، مؤسس «منظمة القوميين الأوكرانيين»، الذي تعاون مع السلطات النازية في أثناء الحرب العالمية الثانية. ووفقاً لروسيا اليوم، جاء ذلك بعد أن طلب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، من حكومته النظر في اقتراح لتغيير اسم روسيا إلى «موسكوفيا»، بعد أن جمعت عريضة على الإنترنت نحو 25 ألف توقيع لتغيير الاسم.

وأشار الرئيس الروسي السابق، إلى أنه على ما يبدو إلى تبجيل بعض السياسيين الأوكرانيين لـ«ستيبان بانديرا»، زعيم منظمة القوميين الأوكرانيين في حقبة الحرب العالمية الثانية، الذي تعاون مع حكومة أدولف هتلر، خلال المراحل الأولى من الغزو النازي للاتحاد السوفياتي، وتم اعتقاله ثم سجنه من قبل الألمان، بسبب خلافات حول مستقبل أوكرانيا، وهرب بعد ذلك إلى ألمانيا الغربية، واغتيل عام 1959 على يد أحد عملاء المخابرات السوفياتية.

كان الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، أصدر تعليمات إلى حكومته خلال الساعات الماضية، للنظر في إعادة تسمية روسيا باسم «موسكوفيا»، وهي تسمية غير رسمية استخدمت منذ قرون.

وقال زيلينسكي في بيان، إنه توجه إلى رئيس حكومته دينيس شميغال، مع طلب المعالجة الشاملة للالتماس، الذي جمع 25 ألف صوت للنظر في هذا الأمر.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa