بايدن يتضامن مع المتظاهرين الإيرانيين: يدافعون عن أبسط حقوقهم

الرئيس الأمريكي جو بايدن
الرئيس الأمريكي جو بايدن

حيا الرئيس الأمريكي جو بايدن، المتظاهرين الإيرانيين المنددين بمقتل الفتاة مهسا أميني على يد "شرطة الأخلاق".

وأعلن بايدن، في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، تضامن الشعب الأمريكي مع المتظاهرين، في الوقت الذي أفادت فيه تقارير بمقتل 8 أشخاص في إيران منذ اندلاع الاحتجاجات المنددة بوفاة مهسا أميني.

وقال بادين: "نقف إلى جانب شعب إيران الشجاع والإيرانيات الشجاعات، الذين يتظاهرون اليوم دفاعا عن أبسط حقوقهم".

وامتدت رقعة الاحتجاجات الإيرانية إلى 15 مدينة في البلاد، فيما استخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع، وفرّقت حشودا جمعت قرابة ألف شخص، وفقا لوسائل إعلام إيرانية رسمية.

وكانت السلطات الإيرانية أعلنت، يوم الجمعة الماضي، وفاة الفتاة البالغة من العمر 22 عاما وهي من منطقة كردستان في شمال غرب إيران، والتي كانت أوقفت في 13 سبتمبر في طهران بحجة ارتداء "ملابس غير محتشمة".

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa