وسط مخاوف نووية.. زعيم كوريا الشمالية يجتمع مع القيادة العسكرية

وسط مخاوف نووية.. زعيم كوريا الشمالية يجتمع مع القيادة العسكرية
الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون

قرر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، إجراء اجتماع عسكري مع القيادة العسكرية في البلاد، وسط مخاوف غربية من التمهيد للاختبار النووي المرتقب.

وعادة لا يجتمع زعيم كوريا الشمالية مع القادة العسكريين، إلا في حال وجود أمر مهم عسكريًّا، ما يثير قلق الولايات المتحدة والدول الغربية، وفقًا لـ«سكاي نيوز».

اقرأ أيضاً
كيم جونغ أون يأمر بالتحضير لمواجهة طويلة الأمد مع الولايات المتحدة
الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون

ويعتبر هذا الاجتماع الأول لكيم جونغ أون منذ عام، مع كبار مسؤوليه العسكريين، والذي جرى فيه مناقشة سياسات الدفاع الوطني وخطط سباق التسلح بعد الجولة الاستفزازية من اختبارات الصواريخ الباليستية هذا العام، والتي أحيت التوترات مع واشنطن وسول.

وأوردت وكالة الأنباء المركزية الكورية في بيونغيانغ، الأربعاء، أن كيم ترأس اجتماع اللجنة العسكرية المركزية لحزب العمال الحاكم الذي انطلق الثلاثاء، لاستعراض خطط الدفاع خلال النصف الأول من عام 2022 والتأكيد على "المهام الحاسمة والعاجلة" لتوسيع القدرات العسكرية وتنفيذ سياسات الدفاع الرئيسية.

ولم يتضمن التقرير أي خطط أو ملاحظات انتقادية تجاه الولايات المتحدة أو كوريا الجنوبية.

وكان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، قد وجه في اجتماع للمكتب السياسي في بيونغ يانغ، قبل عدة أشهر بالتحضير لمواجهة طويلة الأمد مع الولايات المتحدة، كما أمر أيضًا بمراجعة إجراءات "بناء الثقة" مع الولايات المتحدة بسبب سياسة واشنطن المعادية تجاه بيونغ يانغ.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa