استقالة مسؤول المالية في الحكومة الأفغانية.. ومغادرته إلى الخارج

استقالة مسؤول المالية في الحكومة الأفغانية.. ومغادرته إلى الخارج

استقال القائم بأعمال وزير المالية الأفغاني، خالد بايندا، وغادر البلاد بعد أن سيطرت حركة طالبان على نقاط جمركية رئيسية، مما أدى إلى تضرر كبير في إدارة الإيرادات وزيادة عزلة الحكومة، مع تحقيق المسلحين مكاسب سريعة، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء، اليوم الأربعاء.

وقال المتحدث باسم وزارة المالية، محمد رافي الطيبي (في مقابلة هاتفية اليوم الأربعاء)، أن مسؤول المالية في الحكومة الأفغانية استقال وغادر البلاد نظرا لأن أفغانستان تصارع وسط تراجع الإيرادات، بعد الاستيلاء على النقاط الجمركية.

وأضاف: تدهور الوضع الأمني والسفر ليكون برفقة زوجته المريضة في الخارج، كانت من الأسباب الأخرى وراء استقالة مسؤول المالية في الحكومة الأفغانية، التي كشف عنها المتحدث، ولم يتضح على الفور، الدولة التي سافر إليها بايندا.

وسيتولى نائب وزير الجمارك والإيرادات، عليم شاه إبراهيمي المنصب، حتى الإعلان عن تعيين وزير مالية جديد.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa