بومبيو: إيران خفضت ميزانيتها العسكرية والأمنية بسبب حملة الضغوط القصوى

بومبيو: إيران خفضت ميزانيتها العسكرية والأمنية بسبب حملة الضغوط القصوى

طالبت نظام طهران بتغيير سلوكه..

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إن حملة الضغط القصوى لإدارة ترامب على إيران، أدت إلى خفض الميزانية العسكرية والأمنية المقترحة للحكومة الإيرانية للعام المقبل بنسبة 24%.

وأكد بومبيو، في بيان، أن النفط والبتروكيماويات هما مصدرا الدخل الرئيسيان للنظام الإيراني لقمع الشعب وتعزيز أهدافه الخارجية الخبيثة، مستشهدًا بالعقوبات التي فرضتها واشنطن على شركة فيتنامية ورئيسها التنفيذي.

ووفقًا لوزير الخارجية، أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية، شركة لنقل غاز والبتروكيماويات في فيتنام على قائمة العقوبات في 5 نوفمبر 2018؛ بسبب دورها في نقل المنتجات البترولية من إيران، كما  فرضت الوزارة أيضًا عقوبات على الرئيس التنفيذي للشركة.

وقال البيان: نؤكد مجددًا أن التغيير الجوهري في سلوك النظام الإيراني هو السبيل الوحيد لتخفيف العقوبات.

جاء هذا بعد ما أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، الأربعاء، عن عقوبات ضد 5 شركات، بالإضافة إلى شركة فيتنامية ساعدت إيران على بيع منتجات بتروكيماوية.

وأعلنت إدارة ترمب أنها ستشدد العقوبات على إيران في الأسابيع الأخيرة من فترة ولاية الرئيس الأمريكي الحالي، ودعت الرئيس المنتخب جو بايدن إلى الاستفادة القصوى من هذه الضغوط على إيران.

اقرأ أيضًا: 

Related Stories

No stories found.
X
صحيفة عاجل
ajel.sa