الأمم المتحدة تؤكد إبحار أول سفينة بأمان من ميناء أوديسا محمّلة بالذرة

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش
الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش

رحب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بإبحار السفينة إم في رازوني، وهي أول سفينة تجارية تغادر ميناء أوديسا الأوكراني منذ 26 فبراير 2022 متجهة إلى ميناء طرابلس في لبنان محمّلة بـ26,527 طنًا من الذرة.

وأعرب غوتيريش، في بيان صحفي اليوم، عن أمله بأن السفينة التي تغادر بموجب مبادرة البحر الأسود للحبوب الموقعة في إسطنبول في 22 يوليو، تكون هذه هي الأولى من بين العديد من السفن التجارية التي تتحرك بما يتماشى مع المبادرة التي وُقِّع عليها، وأن ذلك سيجلب الاستقرار والإغاثة اللذين تمسّ الحاجة إليهما للأمن الغذائي العالمي، خاصةَ في السياقات الإنسانية الأكثر هشاشة.

وأبان أن ضمان توفر الحبوب والأسمدة والمواد الغذائية الأخرى ذات الصلة بأسعار معقولة للبلدان النامية يعد واجبًا إنسانيًا، مشيراً إلى أن الأشخاص على شفا المجاعة بحاجة إلى هذه الاتفاقات لكي تنجح من أجل البقاء على قيد الحياة، ومفيداً بأن البلدان التي على وشك الإفلاس تحتاج إلى تفعيل هذه الاتفاقات من أجل الحفاظ على اقتصادات زاخرة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa