بعد وصفه التغير المناخي بـ«قنابل المطر».. سخرية من نائب الرئيس الأمريكي الأسبق في دافوس

نائب الرئيس الأمريكي الأسبق، والناشط في مجال التغير المناخي ـ آل غور
نائب الرئيس الأمريكي الأسبق، والناشط في مجال التغير المناخي ـ آل غور

قال نائب الرئيس الأمريكي الأسبق، والناشط في مجال التغير المناخي، آل غور، إن التداعيات الهائلة التي ينطوي عليها التغير المناخي، ستؤدي إلى انفجار «قنابل المطر»، ما اعتبرته محطة فوكس نيوز الإخبارية الأمريكية، حديثا مبالغا فيه، كما وجهت له انتقادات ساخرة.

وأضاف آل غور، خلال كلمة له في فعاليات منتدى دافوس الاقتصادي، بسويسرا، بشأن أزمة التغير المناخي، الذي أكد وبصوت مرتفع أنه يكرس له وقته وجهده، ويضخ 162 مليون طن من «الغازات الدفيئة» في الجو كل يوم.

وأشار إلى أن الغازات الدفيئة المتراكمة تولد حرارة توازي الحرارة الناتجة عن انفجار 600 ألف قنبلة نووية من النوع الذي ألقي على هيروشيما أثناء الحرب العالمية الثانية.

وأكد نائب الرئيس الأمريكي الأسبق والمتخصص في مجال التغير المناخي، أن هذه الغازات تزيد ذوبان الجليد، وتجعل المحيطات تغلي وتخلق الجفاف.

وتوقع آل غور أن يؤدي التغير المناخي إلى لجوء مليار إنسان خلال هذا القرن، قائلا: «انظروا إلى كراهية الأجانب والاستبداد السياسي، فقد أدي إلى ملايين من اللاجئين، لكن ماذا عن المليار لاجئ، سنخسر قدرتنا على الحكم الذاتي في العالم».

في المقابل، انتقدت شبكة فوكس نيوز، طريقة حديث آل غور، وما تم طرحه، حيث قال الصحفي في الشبكة، جيمي فيلا، إن أغلب الأمريكيين لا يهتمون بقضية التغير المناخي التي تحدث عنها آل غور، ما جعله يلجأ إلى استخدام مصطلحات غريبة ومخيفة مثل «القنابل المطرية».

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa