ترامب يوضح حقيقة غضبه من مستشاريه بسبب إيران

وجّه رسالةً لصحيفتين أمريكيتين
ترامب يوضح حقيقة غضبه من مستشاريه بسبب إيران

نفى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ما نشرته تقارير إخبارية حول شعوره بالغضب من مستشاريه بسبب الأزمة مع إيران، مدافعًا عن إدارة مستشاره للأمن الوطني جون بولتون، ووزير الخارجية مايك بومبيو.

ونقلت وكالة الأنباء الإسبانية «أفي»، اليوم السبت، عن ترامب قوله: «هم (وسائل الإعلام) ينشرون رسائل تقول إنّني غاضب من فريقي.. أنا لست غاضبًا من فريقي.. أتخذ قراراتي بنفسي.. مايك بومبيو يقوم بعمل جليل وبولتون يقوم بعمل جليل كذلك».

وكانت صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية قد ذكرت - الأسبوع الماضي - أنّ ترامب يشعر بالإحباط من بعض مستشاريه الذين يسعون لدفع الولايات المتحدة لحرب مع إيران، فيما أكّدت صحيفة «نيويورك تايمز» أنّ الرئيس الأمريكي أبلغ وزير الدفاع باتريك شاناهان بأنّه لا يرغب في الدخول في حرب مع طهران.

وبحسب «واشنطن بوست»، فإنَّ بولتون يدعو إلى تغيير النظام في إيران، بينما يرغب ترامب في التواصل مع الإيرانيين لتخفيف التوتر؛ لذا اجتمع أمس الأول الخميس، مع الرئيس السويسري أولي ماورر التي تلعب بلاده دور الوساطة بين واشنطن وطهران.

وقالت الوكالة الإسبانية إنّ حدة التوتر بين إيران والولايات المتحدة تصاعدت في الأيام الماضي، بعدما أرسلت واشنطن إلى مياه الخليج البارجة الحربية «يو إس إس أرلينجتون» وصواريخ باتريوت وحاملة طائرات يو إس إس براهام لينكولن وقاذفات قنابل، عقب تنديدها بوجود «مؤشرات» على مخططات من جانب إيران لمهاجمة قواتها في الشرق الأوسط.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa