اختفاء طبيب روسي عالج نافالني بعد تسميمه

لم يعد من رحلة صيد يوم الجمعة
اختفاء طبيب روسي عالج نافالني بعد تسميمه

بعد أشهر من تسميم المعارض الروسي أليكسي نافالني، أبرز منتقدي الكرملين، تم الإبلاغ عن اختفاء الطبيب الروسي الذي سمح له بالعلاج.

وذكرت وكالة أنباء تاس، اليوم الأحد، نقلًا عن متحدث باسم الشرطة أن ألكسندر موراخوفسكى، الذى عُيّن وزيرا للصحة فى منطقة اومسك السيبيرية، لم يعد من رحلة صيد يوم الجمعة.

وكانت سلطة محلية تحدثت في وقت سابق عن اختفاء رجل ولد في عام 1971 من دون أن تذكر اسمه. ووفقًا للتقرير، طالبت السلطات بنشر عناصر إضافية من الشرطة للبحث عنه.

وحتى قبل بضعة أشهر، كان موراخوفسكي يدير عيادة أومسك التي نقل إليها نافالني، المحبوس حاليًّا في معسكر احتجاز، بعد انهياره على متن طائرة في رحلة داخلية في أغسطس الماضي.

ونُقل نافالني في وقت لاحق جوًا إلى ألمانيا وعولج لأسابيع في مستشفى شاريت في برلين. 

ووفقًا لاختبارات أجرتها عدة مختبرات، تم تسميمه بغاز نوفيتشوك.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa