انتخابات السويد.. اليمين المتطرف يتجه للفوز بأغلبية مقاعد البرلمان

جانب من انتخابات السويد
جانب من انتخابات السويد

تقترب أحزاب المعارضة المنتمية لليمين المتطرف في السويد من الفوز بأغلبية ضئيلة في البرلمان، حسب ما أعلنته مفوضية الانتخابات السويدية وفق النتائج الأولية.

وقالت المفوضية إن الأحزاب اليمنية اقتربت من الفوز بـ 175 مقعدًا في البرلمان المؤلف من 349 مقعدًا، لتتغلب على يسار الوسط الحاكم وذلك بعد إعلان النتائج في 78 في المئة من الأقاليم، بحسب "رويترز".

وفق الوكالة، إذا تأكدت هذه النتائج، فمن المتوقع أن يصبح زعيم حزب المعتدلين أولف كريسترسون رئيسًا للوزراء بينما سيكون حزب الديمقراطيين السويديين اليميني المناهض للهجرة أكبر كتلة يمينية وسيكون له تأثير مباشر على السياسة لأول مرة.

ورغم صدور عدد من المؤشرات الأولية، إلا أنه لا يزال السباق محتدمًا مع عدم فرز عدد كبير من الأصوات بعد.

يشار إلى أن الكتلة اليمينية تتألف من المعتدلين والليبراليين والديمقراطيين المسيحيين والديمقراطيين السويديين.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa