قرقاش: قرار وقف ضم الأراضي الفلسطينية إنجاز دبلوماسي تاريخي

أكد أنه سيحافظ على حل الدولتين
قرقاش: قرار وقف ضم الأراضي الفلسطينية إنجاز دبلوماسي تاريخي

أكد الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أن الإمارات ضمنت خلال المكالمة الهاتفية الثلاثية بين الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو؛ التزام إسرائيل بوقف ضم الأراضي الفلسطينية؛ ما من شأنه أن يحافظ على حل الدولتين.

وأشار إلى أن قرار وقف ضم الأراضي الفلسطينية يعتبر إنجازًا دبلوماسيًّا تاريخيًّا، مضيفًا أن دولة الإمارات تؤمن بأن التزامها بمباشرة علاقات ثنائية اعتيادية مع إسرائيل سيُمكِّنها بالتواصل المباشر من لعب دور مؤثر فيما يتعلق بأمن واستقرار المنطقة؛ وذلك بالتعاون مع الدول الشقيقة والصديقة.

وفي هذا السياق، تسعى دولة الإمارات إلى البناء على الجهود الإقليمية والدولية السابقة التي تهدف إلى إيجاد حل للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، ولعب دور بنَّاء وإيجابي كما هو الحال دائمًا ضمن توجُّه متعدد الأطراف في معالجة القضايا الإقليمية الحساسة.

وشكر قرقاش الولايات المتحدة الأمريكية على دورها الفاعل في تحقيق هذه الخطوة، مؤكدًا التزام دولة الإمارات الثابت بمبادرة السلام العربية، وحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

كما أشار إلى أن هذا الاتصال الثلاثي يفتح صفحة جديدة من التعاون في العديد من المجالات الطبية والاقتصادية والاستثمارية والسياحية والتكنولوجية؛ ما يعزز ازدهار شعوب المنطقة ككل.

في ظل هذه التطورات، تدعو الإمارات إلى العودة إلى المفاوضات المباشرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين؛ لأنهما الطرفان الوحيدان اللذان يستطيعان التوصل إلى حل دائم لهذا الصراع.

وكان بيان مشترك للولايات المتحدة الأمريكية والإمارات وإسرائيل، أفاد الخميس، بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد؛ اتفقوا على «تطبيع كامل» للعلاقات بين الإمارات وإسرائيل.

ووصف ترامب الاتفاق بأنه «إنجاز تاريخي»، وقال عبر حسابه على تويتر، إنه «اتفاق سلام تاريخي بين أصدقائنا العظام: إسرائيل والإمارات».

من جانبه، قال الشيخ محمد بن زايد، في تغريدة على تويتر، إنه «تم الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية. كما اتفقت الإمارات وإسرائيل على وضع خارطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك وصولًا إلى علاقات ثنائية».

وأفاد البيان المشترك بأنه «من شأن هذا الإنجاز الدبلوماسي التاريخي أن يعزز السلام في منطقة الشرق الأوسط، وهو شهادة على الدبلوماسية الجريئة والرؤية التي تحلى بها القادة الثلاثة، وعلى شجاعة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل لرسم مسار جديد يفتح المجال أمام إمكانات كبيرة في المنطقة».

وأضاف البيان أنه «سوف تجتمع وفود من دولة الإمارات وإسرائيل خلال الأسابيع المقبلة لتوقيع اتفاقيات ثنائية تتعلق بقطاعات الاستثمار والسياحة والرحلات الجوية المباشرة والأمن والاتصالات والتكنولوجيا والطاقة والرعاية الصحية والثقافة والبيئة وإنشاء سفارات متبادلة وغيرها من المجالات ذات الفائدة المشتركة».

وتابع البيان أنه «نتيجةً لهذا الانفراج الدبلوماسي، وبناءً على طلب الرئيس ترامب، وبدعم من دولة الإمارات، ستتوقف إسرائيل عن خطة ضم أراضٍ فلسطينية وفقًا لخطة ترامب للسلام، وتركز جهودها الآن على توطيد العلاقات مع الدول الأخرى في العالم العربي والإسلامي».

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa