الرئيس التونسي: بعض الجهات تحاول توظيف الدستور لصالحها ولا أحد فوق القانون

الرئيس التونسي: بعض الجهات تحاول توظيف الدستور لصالحها ولا أحد فوق القانون

اتهم الرئيس التونسي قيس سعيد، بعض الجهات بمحاولة توظيف الدستور لصالحها، لافتًا إلى أنه هناك جهات تعمل وراء الستار وتغير مواقفها بناء على مصالحها.

وأكد الرئيس التونسي، أنه صمت على عديد من التجاوزات، مُتابعًا: من يعتقد أنه رئيس لمؤسسة أو رئيس للدولة فهو مُخطئ، في إشارة إلى رئيس البرلمان راشد الغنوشي، وفق «العربية».

وأضاف: أعرف من يحرك الشارع ويفتعل الأزمات ولن أترك الدولة تسقط، لافتًا إلى أن النيابة كان عليها التحرك ضد الإساءات التي طالت رئيس الدولة.

أما فيما يخص مشاهد ضرب وتعرية وسحل شاب في الطريق العام على يد رجال الشرطة، ما تسبب في غضب واسع في تونس، أبلغ الرئيس التونسي، رئيس الحكومة هشام المشيشي، باستيائه من تجاوزات تهدد وحدة الدولة.

وقال إن الدولة التونسية واحدة وإن الدستور منحه واجب الحفاظ عليها، مشدداً على أن "لا أحد فوق القانون".

كما أكد أنه لا مجال لاستغلال أي منصب لتحويله إلى مركز قوّة أو ضغط لضرب وحدة البلاد، بحسب ما أعلنته الرئاسة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.