فريق بحث إندونيسي يعثر على "توربين" من طائرة ركاب محطمة

بعد دقائق من إقلاعها بمطار جاكرتا..
فريق بحث إندونيسي يعثر على "توربين" من طائرة ركاب محطمة

انتشل فريق تابع للبحرية الإندونيسية توربينًا من طائرة ركاب تحطمت بعد دقائق من إقلاعها من مطار جاكرتا وعلى متنها 62 شخصًا، حسبما أفاد مسؤول اليوم الإثنين.

وعثرت فرق البحث بالفعل على حطام وأجزاء من الجثث يعتقد أنها من طائرة بوينج 737-500التابعة لشركة سريويجايا للخطوط الجوية، التي اختفت من على شاشات الرادارات بعد حوالي أربع دقائق من مغادرتها مطار سوكارنو هاتا الدولي يوم السبت.

وقال الضابط بالبحرية الرائد اوري رونسمبر "إن السفينة ريجل  البحرية المجهزة بسونار ثلاثي الأبعاد عثرت على التوربين"- بحسب"وكالة الأنباء الألمانية".

وقال القائد العسكري المارشال هادي تجيجانتو، إنه تم التقاط إشارتين من الصندوقين الأسودين للطائرة -وهما مسجل بيانات الرحلة ومسجل صوت قمرة القيادة- وتم تحديد موقعهما يوم الأحد.

ويمكن أن تساعد بيانات المسجلين محققي الحادث في إلقاء الضوء على سبب الحادث.

وكان مسؤولون قد ذكروا -في وقت متأخر من يوم السبت الماضي- أنه من المرجح أن الطائرة سقطت في البحر بين جزيرة لاكي وجزيرة لانتسانج في مجموعة ثاوزند آيلاند قبالة جاكرتا.

ولا يزال سبب تحطم الطائرة غير معروف، لكن بيانات من خدمة الإنترنت السويدية "فلايت رادار 24" أظهرت أن الطائرة تباطأت فجأة وفقدت ارتفاعها بسرعة بعد الإقلاع مباشرة.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa