قتلى مدنيين وعسكريين في الاشتباكات المسلحة بين قيرغيزستان وطاجيكستان

استعدادات عسكرية على الحدود بين البلدين
استعدادات عسكرية على الحدود بين البلدين

تصاعدت الاشتباكات المسلحة في النزاع الحدودي بين جمهوريتي قيرغيزستان وطاجيكستان السوفييتيتين السابقتين في آسيا الوسطى.

وأعلن مجلس الأمن القومي في قيرغيزستان، مساء أمس، الجمعة أن هناك قتلى في صفوف الجنود والمدنيين على الجانب القيرغيزي.

من جانبها، كشف وزارة الصحة القيرغيزية عن 24 حالة وفاة، في وقت متأخر من مساء أمس الجمعة.

بدوره، قال النائب بالبرلمان داستان بيكشيف، إنه لا يمكن استبعاد إعلان حالة الحرب.

وبحسب السلطات في قيرغيزستان، تم نقل حوالي 120 ألف شخص إلى بر الأمان في منطقة باتكين القرغيزية بالقرب من الحدود.

وأفادت كل من طاجيكستان وقيرغيزستان عن استمرار القتال بين الجانبين، حيث يوجه كلاهما اللوم للطرف الآخر بشأن تصعيد الموقف على الحدود بين البلدين.

ومنذ انهيار الاتحاد السوفييتي قبل أكثر من 30 عامًا كان البلدان على خلاف في نقاط عديدة على امتداد ألف كيلومتر تقريبًا تمثل الحدود بينهما.

كما تصاعدت مؤخرًا الصراعات التي كانت مشتعلة منذ سنوات في مناطق أخرى من فضاء ما بعد الاتحاد السوفييتي.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa