طالبت بتحرك دولي جاد.. الخارجية الفلسطينية تدين التصعيد الإسرائيلي بالضفة الغربية

وزارة الخارجية الفلسطينية
وزارة الخارجية الفلسطينية

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية التصعيد الإسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة، بما فيها القدس، مؤكدة أن استمرار التصعيد يهدد بتفجير ساحة الصراع والمنطقة برمتها، ويعكس عنجهية اليمين الإسرائيلي الحاكم واستخفافه بالمواقف والمطالبات الدولية الداعية لوقف جميع أشكال التصعيد.

وقالت الوزارة الفلسطينية، في بيان أصدرته اليوم، إن اقتحام ما تسمى وزيرة الاستيطان والمهام القومية الإسرائيلية اوريت ستروك، لجنوب الضفة الغربية المحتلة، والتصريحات والمواقف التي أطلقتها دعماً للمستوطنين، يشجعهم على ارتكاب المزيد من الانتهاكات والهجمات ضد الفلسطينيين.

ودعت إلى تحرك دولي جاد للجم برامج الحكومة الإسرائيلية الاستعمارية التوسعية العنصرية، مطالبةً في الوقت ذاته مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية تجاه معاناة الشعب الفلسطيني عبر ترجمة المواقف والأقوال إلى أفعال، واتخاذ ما يلزم من الإجراءات لضمان تنفيذ واحترام قرارات الشرعية الدولية.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa